كلنا في سفينة واحدة - مجدي العوضي

نَامُوا وَكُنتُ عَلَى أَسوَارِهَا يَقِظٌ
فَأتَاهُمُ سَهمٌ... ...أَردَاهُم وَأَردَانِي

أَدرِك أَخَاكَ فَلَيسَ هَلاَكُهُ أَمَلاً
إِن يَهلَكَنَّ فَأَنتَ الهَالِكُ الثَّانِي

© 2022 - موقع الشعر