آخر مراسلي

لـ الريم الشحي، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

آخر مراسلي - الريم الشحي

عِييت أجمع قصايدها نجومي من سما ليلي..
إلين يمر حلمٍ كنت اظنه آخر أوهامي

مسافاته تغني لي على موال يطري لي..
وأنا في زحمة أشواقي.. قصيدة نبضها ظامي

حسافة كيف تجبرنا ظروف القال والقيلِ؟
على رغم الوداد الي ف قلبي منزله سامي

حسافة يوم ما قررت تهدي لي مواويلي
جفا.. ودموع.. وأنشودة تكرر مشهد آلامي

حملته هالجفا عقبك إلين انهد به حيلي
وأقول اليوم لي بيعود ويبري جرحي الدامي

غريبة كيف ما هاجت بك دموعك مهاميلِ؟
وأنا الي من توادعنا دموعي تغسل آثامي

غريبة لو يصد القلب عن ذكراك ويميلِ..
ترد تشب ذكرانا قصيدة دمع وأيتامِ

كفى.. ما عدت أنا أقوى على العذال تمثيلِ
وعيوني تفضح شجوني وقلبي بالألم هامِ

ولا أقوى تنزف دموعي على الفرقا وتشكي لي
ظماها من بحر ماها.. وسراب امتد قدامي

نثرتك شك.. ثمْ ردت تلمه لي غرابيلي
تصحّي داخلي كذبة جبرها قلبي تنامِ

على بالي محبتنا محال يهدها سيلِ
وقلبك عالمي وانته سماي وأجمل أحلامي

ألين أيقنتها فعلا جنابك ودّ تعليلي
وانا اتصنع بضحكاتي على ما تشهد أيامي

رجيتك خلي ذكرانا تسافر عن مدى ليلي
عسى شوقٍ سهر فيني وكذبة حبك تنامِ

وأمانة بس تخليني ألمّ نجومي وليلي
عشان يمر هالحلم ويودّع آخر أوهامي

(رقية محمد الشحي)

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر