قصيدة في الرباعين شيوخ شمل قبائل عتيبة - دحيم بن رشيد الغنامي

ركبنا بعد فاضوا من الفجر من عفيف
على اللي يسلي خاطري حس ماطوره

مزاين عتيبة يشرح الصدر بالتوصيف
نمر البل الزانه وناخذ لها صوره

نبا نقضي الاعياد مع مكرمين الضيف
يشرفني المسيار والنفس مسروره

هل السيف والمنسف هل المجد والمضيف
رباعين نعم من اول الوقت وعصوره

اماره على الجدان ماجات بالتزيف
عن الشر منهيه على الخير ماموره

ذخاير محصن مجدهم مايبا تعريف
لهم سمعة ٍ في نجد بالعز مذكوره

مواقف عمر مع الملك زادهم تشريف
يقود الجموع ومستشار ٍ لخو نوره

اخو نوره اللي يوم الاسلام كان ضعيف
رفع راية الاسلام والشعب في شوره

جمع شمل الامه في زمان كبد ٍ ومخيف
عطاه الله الحكمه والاسلام جاء دوره

حياة ٍ كفاح وفقر مايشبعون رغيف
عدل ساقي البترول من راس تنوره

عطى امره وتعميده على رامكو في السيف
يزيدون فالانتاج وابيار محفوره

تدفق حقول النفط شرق من القطيف
يغذي شرايين المناطق بماصوره

امان وطمان وخير يشبع قوي وضعيف
كثير ٍ من الخيرات وقصور معموره

ضعاف العقول اللي عليها الزمان مريف
هل القتل والارهاب اذله ومحقوره

عرف شعبنا كيف يتعامل وهل وكيف
مع الزمره اللي عند الاسلام محذوره

جماعة هل التكفيروالكذب والتحريف
على القتل والتكفير مهيب مجبوره

ركب في شداد ابليس والموت له رديف
شياطين خلق الله تعاقب كوره

يعيش برغد من قبل يبدا به التخويف
ليا قام من نومه يعود على سوره

لوانه حمد ربه بقلب تقي ونظيف
يراقب جليل الملك مامات بحروره

الايا الله ارحمنا برحمتك يالطيف
عواقب هل التبذير والحرب وشروره

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر