أسمعي يا جارة - عامر الأشجعي

سلام يا آخر من بقى بالحاره
إياك أعني وأسمعي ياجاره

القصة أني جيت أدور غالي
واللي بغيته مالقيت أخباره

وعدته أني انتظره هنيّا
لكن تأخرت وتغيّر داره

كنت أحسب أن الوقت توه بدري
والرجل ودك ينتقي مشواره

يجي اذا الجيه تسمى جيه
ويروح قبل يثقل بمسياره

لكن تأخرنا صراحة جداً
واللي نبيه أقفت به الطياره

بعيد وابعد من مداين صالح
أقفى وشب بوسط قلبي ناره

المشكله بالبعد ماهي هذي
المشكله بالبعد مانختاره

يجي كذا فجأه بليا طاري
ويدق بين ضلوعنا مسماره

يخيم علينا الحزن ثم نغني
ونقرب العود ونشدّ أوتاره

ونفلل الكاس ونعيد الكرّه
ونكمل الموال بالسيجاره

ياصاحبي الله يغفر ذنوبي
بعض الحكي يحتاج له كفّاره

واللي سبق كله مجرد شاعر
وبنات فكرٍ كلها محتاره

تصرخ تبي تحكي شعور ابوها
وتفك لثمتها وتبوح اسراره

أو يمكن الموضوع كله حاصل
لكن نبي نلف عنه الطاره

تدري خلاص أنسى الكلام السابق
أنت اللبيب وهذي الأشاره

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر