معاودة السير عكس الإتجاه - عمر غراب

معاودة السير عكس الإتجاه :
 
 
شعر / عمر غراب
 
 
اصرخ وتمرّد و تسام / وتشبث بالأمل تماما
وتطهّر من أجل هواها / فالعشق دوار يتنامى
وانقش أفراحك فى قلبى / وتصوّر مثواك سلاما
لا تترك أروقة أخرى / تتفتق حتى تترامى
فحياتك أضحت أغنية / تتوالد : شوقا، أنغاما
 
عوّدت صباك أسى عمرى / فتقلّب دفئا وغراما
همساتك تعبث فى صدرى / وتصادر حزنى أحلاما
كم جئت اليك يراقصنى / إحساس غرّد أنساما
فى كل صباح تأخذنى / من ذاتى وتذوب كلاما
شالتنى نحوك أذكارى / وتعرّت نفسى أعواما
 
شيّدت نداك على جمرى / وسبقت إليك الأياما
ويصفق من خدر عمقى / فجمعت عطورك أكواما
عيناك فراق يقتلنى / وتراوح لليل مراما
موكبك السحرى حريق / فى صبرى ينساق لماما
لن أبكى بعدك لإمرأة / تتشدق صمتا وهياما
 
يا جسدا روّى أوديتى / وتجرّد، غيّب أرقاما
أنسانى أكبر أصفارى / لأحاور ظلك وحطاما
من قبلك بحت بمرثيتى / والآن أواجهك إلاما ؟
مجنون حبك يا نهرى / ولأين أصير اذا داما؟
يا آخر أسفار حبلى / قيّدت زمانى أوهاما .
 
شعر / عمر غراب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر