منْ شاءَ بايعتـهُ مالـي وخلعتـهُ - جرير

منْ شاءَ بايعتهُ مالي وخلعتهُ ما تُكْمِلُ الخُلجُ في ديوَانهم سطَرَا
بَقِيّة ُ الخُلْجِ أعْمَى ماتَ قائِدُهُ، قَدْ أذهَبَ الله مِنْهُ السّمعَ وَالبصَرَا
لَوْلا ابنُ ضَمْرَة َ قد فرقتُ مَجلسكُم كَما يُفَرّقُ كَيُّ المِيسَمِ الوَبَرَا
لا ينقلونَ إلى َ الجبانِ ميتهمْ حتى يُؤاجِرَ يَعقُوبٌ لَهُمْ نَفَرَا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر