البارحه يامجيب الصوت
سمعت صوتن من اعماقي

من ذبذبة حب ف, أرض الكوت
ترجمتها وشانت أخلاقي

صوت الغلا في خفوقي حوت
قوي واقشر ولا يطاقي

يلوت والعقل معه يلوت
إحساس مؤلم وحرّاقي

هذا الغلا مثل طعم الموت
لا صرت للزين مشتاقي

من فقدها والعباد خفوت
سالت دموعي من احداقي

بنت(ن) غلاها لنا منشوت
من بعدها ضاعت اوراقي

الله عطاها المزايا نعوت
غير الجمال هرجها راقي

الهرج مثل العسل مكتوت
إل سودة القلب سرّاقي

وبالوجه تشبه عرب بيروت
واويه يا زينها الباقي

متكمله والكمال بخوت
قلته ولاني بهرطاقي

طعم الحدج ماهو مثل التوت
عن غيرها خافقي عاقي

يارب تجعل لنا بالكوت
لحظة لقاء وضمنها عناقي


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر