أنا وأنت وذكريات

لـ فاروق ابوعيانه، ، في العتب والفراق، آخر تحديث

أنا وأنت وذكريات - فاروق ابوعيانه

تمضي السنين ودفء حبك ِ ها هنا
متحديًا جلدي وثلج حياتي

ما زلتِ يا ست النساء حبيبتي
مهما رمانى الشوق فى المأساة ِ

ما زلت ِ أغنية بصمتي قد علت
ما زلتِ حاضرة وفى خلواتي

أتصدقي .. ما حلت امرأة مكانكِ
رغم ما حولي من الملكات ِ

رغم الزهور بكل درب إنما
ما زال عطرك ِ واثق الخطوات ِ

رغم ادعائي أنّ حبك ِ قد هوى
ما زال حبك ِ مسهرا أبياتي

فالحب أنت ِ وأنت ِ حبر قصائدي
وقفت ْ - وبعدكِ فى الهوى خطواتي

وتجمدتْ أشعاره فى مهجتي
حتى أهجت ِ بطيفك ِ الأبياتِ

ما زال نجمك ِ فى سمائي رغم ما
يبدو لكل الناس من ظلمات ِ

لا تضحكي ألمًا ولا سخرية ً
وتهمهمين : تلوّن الحيات ِ

والله ِ ... ما هان الهوى والله ما
خنت ُ الوفاء وقد غدرت ُ حياتي

لا تسأليني : ما الذى أغراك َ أن
تمضي وتتركني إلى دمعاتي

أو تسأليني ما الذي أغراك كي
تختال ثانية على طرقاتي

أسباب ما أضحى وما أمسى غدتْ
دون اهتمامي فالمهم ثباتى

لا تحسبي من فى جوارى عنك قد
نابتْ ....... يظل الثوب غير الذات ِ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر