و أسودٍ يسبحُ في لجّة ٍ - ابن خفاجة

و أسودٍ يسبحُ في لجّة ٍ
لا تكتمُ الحصباءَ غدرانها

كأنها في شكلها مقلة ٌ
وذلكَ الأسوَدُ إنسانُها

© 2022 - موقع الشعر