صدفة .. !

لـ ، ، في غير مُحدد

المنسابة: مرورا بالفكر يوما ما ..

صدفة تذكرت الشفاة ولا تذكرت الكلام
باقي صور لاحداث مرت بس مرت صامتة
صدفة لقيتك في عيوني جيت من وسط الزحام
ماقلت باسأل فكرها وأعرف وشنهي حالته
ياصاحبي دامك شرعت البعد وانهيت السلام
وش له تمر بخاطري وتجي وتقلق راحته
إن جيت أنا باشتاق وإن ماجيت شوقي ف.احتدام
واغمض عيوني أسى والهم يرفع رايته
واكتبك في صدري بعيد أبعد من حدود الحرام
واقراك في دمّي تعانق آخرة وبدايته
إيه أعترف لازلت في قلبي أسير بلا تهام
لازلت سلوة خاطري لازلت وحدك غايته
إيه أعترف لازلت اسامر ريحة انفاس الغرام
لازلت اصوغك في قوافي الشعر واشبع حاجته
لازال صوتي يسترق عنك السوالف ف.الظلام
ويعيد فيك امجاد سلطانه ونصر ولايته
يحكيك لاوراقي لجدراني لعطري للزمام
يوصف ملامح صورتك يبكي سوالف خانته
ياصاحبي ماعاد بعدك بارتجي غير السلام
وانتَ سلامي وابتسامي والفرح ومرايته
لكن طلبتك لا تمر بخاطري مرّ الكرام
دامي بديتك بالغلا وانتَ نهيت روايته
ياصاحبي لو هو تغلي أو تخيرت الخصام
لاجيك انا وارضي غرور الضيق وانحر ساعته
لكن مدام اخترت شرع البعد وانهيت السلام
وش له تمر بخاطري وتجي وتقلق راحته!!

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر