أحلام الفتى المكسور

لـ ، ، في غير مُحدد

المنسابة: خلف شاشة التلفاز عيون تقرأ الألم صور تترى ( شاب في العشرينات ... وجه حزين و بعض أمل ..كرسي متحرك ... ساق مبتورة ...أحلام مقبورة ) و أكثر و أكثر و أكثر حتى انفطار القصيدة ...

صور مدري توقِّف ليه ببال الغافل المستور!!
وتسريبه عن العالم عن الحاضر و ماضيَّه
 
شعور(ن) ينهبك نهب و يحطك في يدين شعور
غصب يا ليلة البارح سريتك من أقاصيَّه
 
عن الدنيا بمن فيها عن الغالي و هو مجبور
يسلِّم للشعور اللي ..خذاني بكل ما فيَّه
 
يخايل ديمة(ن) يعرف بشايرها تجي بالدور
(وصايف) رعْدها يسبق مطرها و جيِّته جيَّه
 
غصب يا حب مرَّتني تفاصيل(الفتى المغرور)
خذتني للزمان اللي ملاه (احلام ورديَّه)
 
و شفته كمَّل (العشرين) يناظر في زهور الدور
متى ما ميَّلت جابت أبو راسه ل مواطيَّه
 
سقى بعض الزهر صِدْقَه و أغرق بعضها بالزور
و حلَّق في خيالاته و حلمه ل عين (جوريَّه)
 
سأله الورد وش ناوي؟ قال ان صرت أنا (دكتور)
بعَد كم عام يا ضيِّ أجيك .. و ما درت هيَّه
 
ب قلب العابر الظامي يورِّد لو ب ماي بحور
و ينسى وعده الغالي إلى منَّه لمح ميَّه
 
كريم(ن) يالخفوق اللي عطى وان ماعطى معذور
مدام انَّه سِلِم راسه ... فدا يا موت امانيَّه
 
محى من (طيشه) العاشق كتب للمقبلة دستور
حضَن نيَّاته البيضا عُقُب موت الرماديَّه
 
نفض باقي شقاواته على وجه (الغلا المنحور)
وقف ب النافذه خالي و به من أمس (أماريَّه)
 
لمح في عتمته نور(ن) ف وقت(ن) ما غدا له نور
أثاريها (حمامة جار) لفت مدري لفى ضيَّه
 
زفر حلم و شهق علم(ن) بصدر (الفارس المكسور)
و ناظر في جناحيها .. تعيري جاركم ذيَّه ؟؟؟
 
تحلِّق بي إلين أوصل زمان(ن) قبل (ست شهور)
و اشوف بعيني الماضي و ادوس ب هالقدم غيَّه
 
و امُر الزهر لو باقي على (وعدي) تعيش زهور
و اعلِّمها حبيبك ليه عدل عن موعد الجيَّه ..!!
 
و احب وجيه حبَّتني و نادتني ب يا دكتور
قبل ما اقداري تسبقني و (حلمي) يندفن بيَّه
 
(قدر) و استغفرك يالله حكمت و ما بحكمك (جور)
و ناظر في الحمامه .. كان .. قريب و نيِّته نيَّه
 
تذكَّر كيف يوصَلْها ؟! و ودعها و هو مقهور
(و رد ل حاضره راضي و لو ما ارضاه ماضيَّه)
 
(سقى الله شيطنة دربك) يواسي ساقه المبتور
(جزا الله هالخوي ب الخير) يلاطف يد كرسيِّه
 
هنا و احط انا حملي و لا باقي ب مداي شعور
شعوري ليلة البارح أبد ما مرني زيَّه
 
قريت ف عينه أحلام(ن) حَيَت ف الحالم المقبور
كتبتله السؤال اللي تبرَّى ياس قاريَّه :
 
وش اللي باقي(ن) يا روح من أحلام (الفتى المكسور)؟
أكيد انَّه بقى (الأجمل) مدامك باقية (حيَّه)
 
وصايف تهامية

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر