لا باس يا عينٍ

لـ ، ، بواسطة سلطان حمود، في غير مُحدد

المنسابة: يطلب فيها الشاعر ان يتدخل والد الملك عبد العزيز ليسمح الملك عبد العزيز للشاعر عن ما سبق منه من عداء للملك عبد العزيز وحركته .

لاباس ياعينٍ بدت تنكر النوم
 عافت سوا هيج الكرى يابن هدال
 ألقلب به سجات واهموم وغموم
 والحال نشت حالها مابها حال
 ماهوب جزع مما جرى داك مقسوم
 لاشك شفت الحيف من بعض الاندال
 وانا عشيرة مزبنة كل مضيوم
 حماية ألساقه عزيزين الانزال
 دليت أغض الطرف من غير مثلوم
 فردٍ وحيدٍ خايفٍ خاضعٍ دال
 شكيت للي سير الغيث بغيوم
 يفزع لمظيومٍ عليه الدهر مال
 وإخلاف دا يامنتوينٍ ضحى اليوم
 شالو عوايزهم على كل شملال
 تريضوا مقدار ما أقول وأقوم
 نكتب بصفح الطرس ماهوب على البال
 فيلا لفاكم يا هل الهجن مرسوم
 ماناب اوصيكم على السير لو طال
 يا ركب هُجوهُربٍ دُربٍ كوم
 حِيلٍ مراميل من القفل انحال
 اليوم والليله تبوجون بحزوم
 والصبح شافوا دار ماضين الافعال
 ينبى لكم قصرٍ طويلٍ ومزموم
 في جانب البطحا شلع كنه الجال
 ما عاد بالراضه سدادٍ لملزوم
 والعزم به بتع الحوايج والاشكال
 مناخكم به عند طاحوس ملزوم
 في صوبه القبلي على ذيك الاضوال
 تلقون عِزالدار والجار معلوم
 ورسالةٍ مني شكينا له الحال
 أبدي بها سدي وذنبي ومكتوم
 سري وزلاتي لكساب الامثال
 العُذر منكم يا ولد فيصل اليوم
 والا فذنبي شايله الف رجال
 لولا الخمال وما تصور من اللوم
 ما كان صار العفو له سايلٍ سال
 يا شيخ لا تسمع بنا قول ماشوم
 اعذر وسامح ةانت للخير فعال
 اْن ما عذرت وقلت ما فات مدهوم
 فاللي بخاطر فرِز الابطال ما زال
 تزينوا عندك وخلون مذموم
 زلفون بالحفره وهم نطوا الجال
 أقدار واقسامٍ جرت بي كما النوم
 والا فانا منكم على كل الاحوال
 عشرين عامٍ بالرضا والزعل صوم
 تسارجت بي والقدر بيننا حال
 وانا لكم عبدٍ مليكٍ وماسوم
 الا ولا قلبي نوى فيكم ابدال
 لا شك طبع العبد لو طاب ما شوم
 العبد به بوقه ولو كان رجال
 عبد العزيز حجاب نجدٍ عن الروم
 ابنك نجيبك هدم صولات من صال
 حُر الى ما انه شهر وادرج الحوم 
 عقبان نجٍدٍ عن مراعيه تنزال
 ريفٍ على العانين نصرٍ لمظلوم
 سُوً على المسوين قصاف الجال
 فيه النقا والخير والسر وعزوم
 والعزم والطولات به دق وجلال
 ان أَمًنك سٌح بالرخا والصخا دوم
 مِستامنٍ في ظل شقران بظلال
 ولوان ذنبك كبر أبانات مفهوم
 لا نطر القافي ولا هوب محتال
 وان كان صابك بالنقا ناب مسموم
 حِقدٍ حقودٍ يهلك النسل فصال
 لو لاه عف صاحت بي البوم
 لجت علي الناس رجلي وخيال
 عينتني من ضربته تقل منجوم
 اعوم عومه تايه بأشهب اللال
 أنا ان دخلت البيت قزان مكظوم
 عضيدي اللي لاثقل الحمل شيال
 الى طلب له حاجةٍ قيل معدوم
 تعذرت من لمنا كل الاحوال
 ما هوب جزع مما حرى ذِكر مقسوم
 لا شك اشوف اللوم من بعض الاحوال
 يا ليت عصرٍ فات يرحع لي اليوم
 أفوز بسعودي والايام باقبال
 وان ما حصل فالعمر لو طال مصروم
 قبلي وعقبي غيرت فيه الامال
 وصلوا على الي عن هل الشرك معصوم
 ما ناض برقٍ في دجى الليل بخيال

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين