أساطير الإغريق - حسين السبيعي

عشت الحياة بغيبتك كلها ضيق
أنطر رجوعك يا حبيبي على نار

في غيبتك غابوا جميع المخاليق
كني بصحراً ما بها اليوم ديار

أمشي بوسط السوق لا أسمع ولا أطيق
أشوف غيرك يا بعد كل من دار

ما أشوف غيرك لو زهته الزباريق
ولو يعترض لي في طريقي وأنا مار

وكاس الهوى بعدك على الرف ما ذيق
في غيبتك ماله طعم والدهر جار

متى تجي حتى على قلبي تويق
وتشوف وش لك فيه يا زين مقدار

وأقطف من ورود الهوى لك زماليق
من كل شكل ولون من كل الأزهار

وبيديّ أقدمها لسيد العشاشيق
هديةٍ لك وأنت برضاك تختار

لأنك ملكت القلب بصكوك توثيق
ما يلتفت لسواك لو صار ما صار

صار لهواك بوسط قلبي طواريق
يسري بشرياني مع الدم لا سار

وحبك بوسط القلب ثابت بتحقيق
حبٍ يخلد مع هل العشق تذكار

هذا الهوى ، ماهوب أساطير الإغريق
ماري وجولي والخونداة عشتار

ولاهوب حب مسلسلاتٍ وتشويق
يعلن على روس الملا بث وإشهار

ولاهوب على غلاف المجلات تسويق
كلٍ يسولف به على سر وجهار

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر