لوجة الخلوج - حسين السبيعي

الله من همٍ بصدري يلوجي
لوجت خلوجٍ فاختت عن ولدها

قامت ترزّم بالحنين وتدوجي
تقول قزّاها قرادٍ هجدها

مما جرى لي صرت أفكر وأنوجي
وهواجسي قام يتزايد عددها

وهموم نفسي تستدير وتروجي
همٍ صدر منها وهمٍ وردها

وضاقت على رجلي وساع الفجوجي
واستبدلت بالنوم عيني سهدها

وأرجي عسى ربي يعجل خروجي
من أزمةٍ صارت تزايد عقدها

بأمره تهون وتنفرج لي فروجي
وترتاح نفسي من عذابٍ لهدها

وتكمل مسراتي بشوف الغنوجي
اللي عن عيوني بعيدٍ بلدها

أبو جبينٍ مثل برقٍ لعوجي
يفضح سنا نوره ظلامٍ تمدها

هو منيتي ، هو فرحتي ، هو بهوجي
هو روح روحي ، هو هناها وسعدها

يا فيصل إقرأ وش تقول البروجي
يا ابن الرجال اللي توفي وعدها

قل لي متى بالله موعد نهوجي
واعجل ترى نفسي تزايد كمدها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر