يا فيصل اصمد وماضاقت فوجه القروم - عمر الدغيلبي

يافيصل اصمد وماضاقت فوجه القروم
شرواك لا كبرت الدعوات يشتالها

خابرك حر و على روس العوالي تحوم
والأوله من خلقك الله من إرجالها

ذيب ٍ ليا من نخوك القوم دايم تقوم
تاقف و وقفتك أنا شاهد على أفعالها

لا لا تضايق ولا تجعل همومك تدوم
من شان تقدر على خطتك وإكمالها

صحيح فالغربه العيشه تجيب الهموم
مير الشهاده لزوم تشد و تنالها

فكر لمستقبل ٍ يبني كبارالحلوم
والنفس ترتاح و العيشه تحلالها

ترى الشهاده تعزك يوم رفع الخشوم
يوم العرب بالمناصب شايفه حالها

تغنيك عن منة اللي ما يسد اللزوم
اللي ليا كبرت القالات ما طالها

لا جيت كل العرب لجلك تبيع وتسوم
وتقول وقع عقودك وامسك اشغالها

أقولها و أنت ما ناقصك عرف وعلوم
تعرف علوم الحياه و وين مدخالها

لا جاتك الضيقه وعيّت تصد و تشوم
ازهم عليه و أنا بطفي إلك إشعالها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر