السهر مع شارل شهوان - وديع سعادة

بعد محاولات كثيرة
 
وسقوطِ ريفٍ بكامل سكاَّنه
 
العالمُ مجدَّداً
 
وصديق
 
أربط معه بقية النهار بشرفة
 
صديقٌ يضع عادةٌ ساحلاً
 
في جيبه
 
بين مجموعة من الآلام
 
والقصائد.
 
لكننا
 
ونحن نعبر الجسر
 
عثرنا على فكّ ديناصور
 
وحذاءِ متسكّعٍ يتابع السير
 
بعد توقُّف صاحبه.
© 2023 - موقع الشعر