نغم المساء

لـ عبدالكريم قذيفة، ، بواسطة سماهر، في غير مُحدد

نغم المساء - عبدالكريم قذيفة

ربت على كتف المساء فربما
 
عزف المساء على هواك فأطربا
 
وهفا إلى شمس الأصيل يزفها
 
عبق اللقاء المستفيض تطيبا
 
يتأجج القلب الجريح وفي المدى
 
خطواتك الثملى تغني للصبا
 
مازلت تحلم باللقاء وفي الخطى
 
قبس من النار القديمة ما خبا
 
يمتد ملحمة هواك فتلتقي
 
في كل شبر من فضائه مشربا
 
***
 
ربت على كف المساء فربما
 
صلى المساء على يديك تقربا
 
ولربما آب الشتاء وعاودت
 
كل البلابل شدوها كل الربى
 
وانشر على الدنيا ظلالك مثلما
 
نشر النخيل شتا ئلا و تعذبا
 
فاخضرت الواحات قرب مقامه
 
و تدفق النبع الزلال مشببا
 
***
 
يا أيها الدوري كم من عاشق
 
لاقى الذي لاقيته ....و تغربا
 
ضاقت به الدنيا بما رحبت وما
 
ألفى بها قلبا محبا طيبا
 
فاصبر على الآتي..ودونك لحظة
 
صغها كما شاء الهوى أن تكتبا
 
***
 
ربت على كف المساء فربما
 
سقط الشتاء على يديك مخضبا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر