فلسطين الجريحه - محمد الحمراني

توكلنا وعليه الائتكاله
اله ٍ نعبده جلا جلاله

غفور ٍ يغفر اذنوب الخلايق
والى ضاقت بنا الدنيا نساله

رحيم ٍ رحمته تسبق عذابه
رجيتك يا اله ٍ يرتجاله

من الصكات فى وجه الليالي
وانا سالي مع وقتي وداله

صواديف الدهر ماهي غريبه
تراودني وفكري بنشغاله

اشوف ان الزمن قاسي علينا
وحنا من قساته فى جهاله

نعرف الحق لاكن مانقوله
لان الحق هو اصل العداله

نعيش بضعف وامتنا ضعيفه
مع المليار مسلم وحتلاله

تشعبنا وكنا شعب واحد
وصار الشعب كله بنعزاله

عن الواقع نصد ولانفكر
مصالح ترتبط فيها حثاله

تجردنا من النخوه وقامت
اقصور اشباح تبنيها النذاله

فقدنا كل مانملك ونحزن
على اللي راح واعلن برتحاله

رحل عنا التمسك بالعقيده
مع التوحيد فى كبح الضلاله

وكتاب الله مع سنة نبيه
وحفظ الدين بيصال الرساله

هذاك العصرهو عصرالصحابه
ماهوب اليوم فى عصر المقاله

اذا شفنا العدو يبطش كتبنا
من الاعماق نشجب مانناله

صواريخ الكفر تهدم وتقتل
تبيد اطفال وشيوخ وسلاله

على كل المحطات انتفرج
على اللي يهدم ا بيوت الثكاله

حقوق انسان والقانون ينظر
ولاكن الفعل ياتي سهاله

الا يالقدس لك فينا محبه
جنوب القلب ولا في شماله

محبتنا غريزه مستمره
ولايمكن يجي منا انخذاله

نبيع ارواحنا من شان تبقى
ندافع عنها فى كل حاله

قضيه جسدت كل القضايا
نظام احزاب تحكمها عماله

قيادات لشعب ٍ بان ضعفه
وثوره تنبعث منها الازاله

صحيح انه باسم الاسلام قايد
يخون الدين والكرسي خياله

لاجل يبقى على عرش التصدر
ولا يسئل حرامه عن حلاله

الا تكفون منهو وين داره
يعوضنا بطارق ونعناله

يقود المسلمين بصف واحد
تحت رايته مافيها احتماله

نسوق النفس لين النفس ترضى
بحكم الله والدين نحماله

فلسطين اصمدي وابقي ابيه
لان النصر قادم لا محاله

ترى هذي الحقيقه واعذروني
قصير الهرج يكفي عن طواله

© 2023 - موقع الشعر