يا إمرأة تنام باحداقي

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

أحبُّكِ مهما أبتعدتي
 وأحبُّكِ كل ما أقتربتي
 فبكلتا الحالتين من مهجتي تمكنّتي
 إبتعدي كما شئتي
 وإقتربي متى شئتي
 فلا مكان لسواكِ في روحي وقلبي
 أعشقكِ عشقاً مجنون
 وعشقاً حنون
 فهل قلبي رحمتي ؟؟
 أحبُّكِ قربتي أو إبتعدتي
 أهيم بحبُّكِ إن إقتربتي
 و أذوب شوقاً إن إبتعدتي
 دلال هو ؟؟
 أم لأنكِ إخلاصي بحبي علمتي ؟؟
 تتلذذينَ بآهاتي بعذابي بأشواقي
 وقلبي نهر حنانٍ .. مدّدتُ لكِ منه سواقي
 وعلى العهدِ أقسمتُ لكِ أنني باقي
 فماذا تريدين؟؟
 يا حدود واقعي .. وخيال آفاقي
 يا إمرأة نامتْ.. وما تنامُ إلا بأحداقي
 أفلا ترحمي حنيني
 وشوقي إليكِ .. واحتراقي؟؟
 يا حروف أشعاري .. وعطر أوراقي
 عودي يا مُهجةِ الروح .. ليحلو التلاقي
 سامي النواصره
 المانيا /18.09.2008

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين