السفر

لـ محمد الفيتوري، ، بواسطة منيره العبسي، في غير مُحدد

السفر - محمد الفيتوري

الباب.. والسور.. ولون الحائط السقيم
ودرجات السلم المتسخ القديم..
وأوجه النوافذ الباهتة الرسوم..
تطل منها أعين بادية الهموم..
* * *
والساحة العجوز تستغرق في الشكاه
كأنما تنوء تحت ثقل الحياة..
وعربات الخدم المطرقة الجباه..
وصرخات الباعة المرهقة الشافه
* * *
والناس كلما مضت مدخنة القطار
تصرخ في وجوههم بغربة الديار
تهدمت من فوقهم جوانب النهار
وزلقت أرجلهم على بساط نار
* * *
وجرت الأعين في الوجوه كالأكر
وأثقلت كل يد حقيبة السفر..
فكم فم على فم هنالك انتحر
ودمعة واقفة كأنها حجر
* * *
وألف منديل صغير أبيض الحنين
يخفق في ألف يد مكتومة الأنين
مثل جناح طائر في رقصة المنون
مثل سراج أرمل تموت في سكون
* * *
وكانت الساعة في الجدار تنتظر
حين مضى بندولها يهتز في ضجر
كأنه صاعقة في ساعد القدر
كأنه يضرب في بناية البشر!
1953

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر