يقول عبدالرحمن العمري (الصبر نص المذلة):
.
.
.
ليلة ٍ بين الخسوف و حلم قلبي و السراج
من عناي أذنت فيها للجهاد بلا سروج
بانت النيّه عسى ربّي يعجّل بالخراج
نصر دين و ردّ دين المهتدين من العلوج
يا لفى صوتك علاج اللي يدوّر للعلاج
و اشهد انّ الشعر بحر ٍ لا تيمّمتَه يموج
هاج بين الحاجبين بْلا جبين البحر هاج
يلفظ المعنى معتّق للملا قبل الخروج
في تواريخ ( المجوس الأردمانيّين ) داج
يرجع ابهم للعصور المظلمه و امّ الرجوج
حالهم فيها خماج ٍ ما يوصّف بالخماج
مَ التقى وصفه بْذكر المصطفى بين الهروج
لين جاهم دين حقّ ٍ يلبسونه تاج تاج
سنةّ ٍ من يتّبعها لو يدوّج ما يدوج
ثمّ عاشوا في نعيم و في كرامه و ابتهاج
ما شكوا ضيم الزمان و لا تعسّاف النهوج
لكن اللي ما تعوّد يرتوي غير الأجاج
مَ استساغ العذب يوم ٍ يجرعه و العوج عوج
قام فيهم من دعاة الكفر معقود الحجاج
له تحَت جنح الفسوق و معصية ربّه دُلُوج
و انتهوا للعهد الاوّل بين حجه و احتجاج
عزّة ٍ سمطا بغير الله تواليها نُعُوج !!
شف خسايرهم توالى كنها تلقى رواج
كلها لنّا نزلنا من عليّات البروج
و الله انّ اكرمهم اردى من موسّمْة النعاج
يوم يشري بالسنام المحولَه بغل ٍ خلوج !!
ما دروا بنّ الرسول المصطفى سمح النهاج
عند ربّه خير من ذريّة آدم فوج فوج
سبّوا الهادي عليهم من غضب ربّي فجاج
ما تعدّوا منه فجّ الا تلقّتهم فجوج
( لو ) تعبت آقول لوّ / ادري بنا مثل الدجاج
و الله انّ آخير من بعض العرب سِرب اللحوج !!
ترفع السيف اليمين و تحضن اليسرى ( رِتاج )
لين نرجع و النحور مخضّبه ( حِنّى و روج )
نشتري بالعزّ عجز و مكسب العين احتياج
مكسب ٍ قاد الفلس لوجيهنا قبل الدروج
لكن البلوى بْ خيره و المصايب لانفراج
قالها من سابق عًصور البشر حتى الزنوج !!
قالته ريحانه اللي وصّفوها بالغناج
( درّهي مدريهتي ثمّ ٍ تلقّي للحجوج )
ما ترجّى عتقها لا في ركود و لا هياج
تدري انّا لا بغت زوج ٍ لها نبتاع زوج !!
صاج من تحت القبس و الاّ على النيران صاج
حرّها واحد و لا يشقى بها غير الثلوج
يا لفى ماهيب حدّ السيف و الا باللّجاج
من يحبّ المصطفى يتبِع وُلوجه بالولوج
حجة ٍ بيضا سنا مصباحها خلف الزجاج
مَ انطفى و الله مُتمٌّ نوره لْيوم الخروج !!
لكن اشغلنا عن السنّه كما صوت الحراج
كلّ يوم ٍ للفنا طبخه و للطبخه نضوج
جابها و الله عليم اهل الأناقه و المساج
منهم اللي لا نسب نفسه تلعثم في غنوج !!
حِلّهاا .. وااشيب عيني من خفايا الاندماج
ما عد الاّ خطوتين و لا نصدّق بالعروج !!
يا لفى مالي مع بعض البشر كيف وْ مزاج
لكن اسلى عن سوالفهم ب (عمَّ و البروج )
و الصبر نصّ المذلّه و القهر ماله علاج
( لو دَرت مدريهتي ما كان غنّت للحجوج )
.
.
.
.
ويقول لفى الهفتاء (الطاهرة والقبعة السوداء):
.
.
.
ول يا مارد هواجيسً على الشعر إستهاج
من سمع داخل (لحج) صوت أرض (خضراء المروج)
إنكشف لي منه تاريخ الخوالي .. زاج زاج
له طيور القبّة الزرقاء تأدي مانلوج
جاء لشرياني على طلسامة السحر إندلاج
أذنوا لي يا (بنو هنّام) بالنجم الأجوج
أنت يا من يشحذ الفجّاج من ملحً أُجاج
كيف بالله صار (تلمود النصارى) (كاتلوج)
ما أدام الله فروعً ما لها أيّة حناج
لو ثبت برهان أهلها ما يعد إلا سدُوج
حاشية كتب الأديب (الأردماني) (ميتراج)
يلعن الله ضنوة الإفرنج عبّاد الفروج
الحياديّة تشيّد دون فزعتنا سياج
والهزنبر صار بالدنيا وليمة كل بوج
التشدّق صار حكمة .. والتنبّأ إختلاج
وكل فاسق عن هداية أحمد الهادي يسوج
جيت لك والقبعة السوداء تقسطل من هجاج
بأم جندب عندبٍ ديدب على هيدب عروج
نيرج الإعراج نوْرج يوم سبرج إنزعاج
مرمريّة زادت الكف (الخزاميّة) بلوج
مقلتي تشرب من أعياني حزن .. دمعً هماج
وأنت خابر وش حصل من صخرة الواد الشروج
يوم أشوف لْزمهرير البرد في جسمي مماج
حشرجة روحي .. وأنادي (دثرّيني يا مروج)
قصة اللي من (بلاهم) في بحرها إنفلاج
ساعةٍ أسرج (لبنت النور) راع الحسد غوج
كفنوا طاهر جسدها في ثنيّات الزواج
لين ما نفس الهوى جاها من السكرة خفوج
جيت تسمعها بعد (عامين) عبر الروبتاج
مُعلنه (للعبدلابيين) من قبل (الفنوج)
من (قِفا نبكي) .. أخذ راع القصيدة إنتهاج
لا تلومه وأنت عندك من بحور (الضاد) موج
بالسماء له كوكب وله بالبسيطة برج عاج
لوما ظهر له صوت في وقت السوالف والهروج
إمسح ذنوب الثعالب في دقن ليث الزراج
يوم عينك جت على جملة أديبٍ بالدروج
من ترك (بحر) الأدب ما له معَ غيره (بلاج)
يمكن يْقارن (بن القيّم) معَ (عدنان خوج)
الزمن يا صاحبي بين إنعدالً وإعوجاج
وأكثر العالم (دماها) .. لو تحرّكها (فلوج)
إنشغالً وابتهاجً وإنفصالً وإزدواج
ما عرفنا للفرج طاقة خروجً من ولوج
كم نسيمً نفحته فيها من الصرصر عجاج
لا تقبّلنا خجوج ولا تقفّانا خجوج

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر