اشهد موتي .. 
 اشهد موتي
 احمل نعشي
 احفر قبري
 فتصرخ الارض بوجهي
 لاقبر لك في حضني
 عيني تبكي حيرة
 اين سادفن نفسي
 حتى البحر تحول الى ثلج ٍ
 وكلما احرقت جثتي تتحول
 شرارة النار الى المطر
 امشي .. اجر نعشي
 ابحث .. عن قبر يستقبل افكاري
 قبر تستطيع جدرانه احتوائي
 يقبل بكف مصنوع من الاوراق
 اسال الناس ..
 الا قراتم اسمي على لوحة قبر ¿
 اجد السؤال يتدلى من عيونهم قائلين :
 اين ندفن انفسنا ¿
 هل وجدت قبرا لنا ¿
 حينها علمت بان في القبور ازمة
 لم اعلم بان في الموت كل هذه المذلة
 وانه بداية الرحلة ..
 ساجر نعشي وابدأ اللعبة
 رغم ان قلبي مات
 سازرع في ضلوعي صخرة
 لن ارويه لا بد ولا بدمعة
 بل ارويه بنظريات ميكافيللي
 واروض نفسي على القسوة

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين