يَقُولُ العِدا يا عَزَّ قَدْ حَالَ دُونكُمْ
شُجَاعٌ على ظَهْرِ الطَّريقِ مُصَمِّمُ
فقلتُ لها واللهِ لو كانَ دونكمْ
جَهَنّمُ ما راعَتْ فؤادي جهَنّمُ
وَكَيْفَ يَرُوعُ القلبَ يا عَزَّ رائعٌ
ووجهُكِ في الظَّلماءِ للسَّفْرِ معلَمُ
وما ظَلَمَتْكِ النَّفْسُ يا عَزَّ في الهوى
فلا تنقمي حبّي فما فيه مَنقمُ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين