وَكَـانَ الـخَـلاَئِـفُ بَـعْـدَ الـرَّســولِ - كثير عزة

وَكَانَ الخَلاَئِفُ بَعْدَ الرَّسولِ
م لِ للهِ كُلُّهمُ تابعا

شَهِيدانِ مِنْ بَعْدِ صِدّيقِهِمْ
وكان ابنُ خَوْلى لهمْ رابعا

وكانَ ابنُهُ بعدهُ خامساً
مُطيعاً لمَنْ قَبْلَهُ سَامِعا

ومروانُ سادسُ مَنْ قد قضى
وكانَ ابنُهُ بعدهُ سابعا

© 2023 - موقع الشعر