تَذَكَّرتَ هِنداً وَأَعصارَهـا - عمر بن أبي ربيعة

تَذَكَّرتَ هِنداً وَأَعصارَها
وَلَم تَقضِ نَفسُكَ أَوطارَها

تَذَكَّرَتِ النَفسُ ما قَد مَضى
وَهاجَت عَلى العَينِ عُوّارَها

لِتَمنَحَ رامَةَ مِنّا الهَوى
وَتَرعى لِرامَةَ أَسرارَها

إِذا لَم نَزُرها حِذارَ العِدى
حَسَدنا عَلى الزَورِ زُوّارَها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر