لكلّ أُناس سيّدٌ يَعرِفونه - عروة بن الورد

لكلّ أُناس سيّدٌ يَعرِفونه
وسيدنا حتى الممات ربيع

إذا أمرَتني بالعُقوقِ حلِيلتي
فلم أعصِها، إني إذاً لمَضِيعُ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر