زي الهوى

لـ عجايب، ، في غير مُحدد

زي الهوى - عجايب

ماهو"زي الهوي"إلي قالها عبد الحليم ومات
هو أكبر من حروف..وكل شعر البدر مايكفيه

جمع بين العطش والما..وحزن الكون والبسمات
وبين القيظ..وثلوج تساقط ودها تدفيه

سألته ليلة حبلى بهم في القلوب يبات
متى يوم الوداع؟..وصد عني ناوي يخفيه

سألته قلت..عاشق ليل ليه الليل معك أبيات
وليه الصبح مع صوتك ميع الحزن بينفيه

سألته والدمع يملا عيوني هو بقى لحظات
أو أن اللي بقى ظلمى..نبي بفراقنا نعفيه

سألته..هوقدرنا نشرب اللوعه مع الطعنات
نشوف الحزن يرقانا عجزنا بالفرح نشفيه؟

أبا أوصف حبنا العذرى قبل مااجرها ونات
واقول إنك شبيه اليم في سحره ولا أوفيه

وأقول إنك مطر يغرق عروقي وأنتفض بسكات
وأقول إنك شعور أصدق من أشعاري نويت أجفيه

وماهو زي الهوى إلى هوى..متسيد بالذات
أبا أوصف ربع شوقه وأثرني في كل حرف..أطفيه!!

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر