علـوم الطيـب - عبدالعزيز المرشدي

لا واخسارة علوم الطيب هاك الزمان
لاواخسارة سنين ٍ معك قضّيتها

كنت احسب انك لسر الحب صندوق امان
لكنك السالفه للناس فليتها

وابك انت غادي .. كذلك / او بعد / او كمان
اختر على لهْجتك من بعد سويتها

فضحت نفسك / مع العالم عيان ٍ بيان
تبغى تكحّل عيونك لكن اعميتها

ياصاحبي ما عليّ خلاف باعلاء مكان
ان كان شبيتها / وان كان طفيتها

والسالفه ماتضرّ بشي / خصمك حصان
حاولت ستْرك وكل علومي اخفيتها

واللي عطاك العهد من ساعة اقفيت خان
وفضحك باسرارك اللي يمّه ابديتها

جتني علوم المساء / من قبل فجرك يبان
ليتك على روْحتك ماكان شبيتها

انته تفاخر بعرفي / والمعاني سمان
لكن ماهو تبحث علوم ٍ تناسيتها

اقفيت عن سيرتك / وافي ولاني جبان
سترت ماصار والمستوره ف / بيتها

ماقلت للناس كنت / وكنت / والعمر فان
خجل واداري على سيرتك ماجيتها

لكنك افشيت سرك والحقيقه تبان
تبغى تَنومس بها لكنك اخطيتها

زادوا علومك / وماتت زهرة القحويان
من بعد في سيرتي عامين نمّيتها

قالوا / وقالوا / وجابوا للسوالف ضمان
ليتك تحمّدت ربك ساعة انهيتها

وسكتّ يوم العلوم اقفت وما كاد هان
ودمدمت بلواك عن ناس ٍ تبليتها

جيت ابا اذكْرْك غلطاتك بتال الزمان
لو كان ماني وكيلاً لك ولا احصيتها

© 2023 - موقع الشعر