والله واحشني موت - طلال الشعلان

والله واحشني موت
تدري الموت ف بعادك

ياحبيبي يموت
وأسكنك لحظة

وأحس أني أعيش الذكريات
أستعيدك في مشاعر

وأستعيدك في بيوت
أستعيدك في كلامٍ

يسهره ليلك ثبات
وأتعلم منك لنك

ياحبيبي ما تموت
كم تعيش الذكريات

وكم أعيش الماضيات
وين ودك أموت ياحبيبي أموت

بين رمش العيون/ وبيني الذكريات
لا عرفت اتقيك ولاعرفتك تموت

لحظةٍ في خيالي / أستعيد المجريات
ليلةٍ ياموت فيها كلنا لازم نموت

ليلةٍ فيها حياةٍ ولا تفيد/ المغريات
كيف أنسى وجودك

وأتنفس هواك
كيف انفى وعودك

وأتعلم جفاك
لاعرفتك محبة

قبل أمي وأبوي
يسبقك حبي لأمي

يسبقك حبي لأبوي
يسبقك حب الطبيعة

للطبيعة ياملاك
ولا تخيلتك تغيب

ياحبيبي نسيتك قبل اعرفه هواك
لا وصلته غرامك ولا وصلني جواب

كان ترحم حبيبك أ رحمه ياملاك
عيش لحظة تراضي ياحبيبي وصواب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر