قالها عندما كان في الغوص فوجد أحد الصبيان يبكي على فراق أهله :
يامل قلبن هاضه الورع ببكاه
يبكي على أمه والعرب غافليني
ورع تذكر ديرة أمه ومرباه
ذكّر علي وهلت الدمع عيني
ياورع يابعد العرب عنك بعداه
ويلك على شوفة عيال القطيني
ماحولك إلا الهير صافي كدر ماه
ولا العرب عن ماقعك نازحيني
كم من غدير صافي غثبرت ماه
وكم قاسي من صد بقعا يليني
دنياك ماخلت مغطا بمغطاه
نوب تشين إلنا ونوب تزيني
مير أنت بشرني عسى الصبر تقواه
سيورهم لو أجنبوا مشمليني
غزيل الوادي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين