لقيت لي ياحسين ابكار مجاهيم - مخلف حسين الديحاني المطيري

لقيت لي ياحسين ابكار مجاهيم
يفرح بها قلبي ويرتاح باله
 
يوم الجلب بالسوق وقف ولا سيم
ياهني من فيهن يسَّلم رياله
 
اسود وبرهن كلهن كنهن غيم
وابوك وده لو تجي من حلاله
 
واذانيها مثل الحراب الصواريم
سودن غرابية طوال جلاله
 
مفهوقة السنام سردن مراديم
سناد كن الخيث تخايل خياله
 
وانشد فطين من الرياجيل وفهيم
يومن وسم البل عليها دلاله
 
واللي عرفها قال من ابل المخاريم
سلالة ياطيبها من سلالة
 
ابل الدواسر عز من حده الضيم
دخليهم كنه بعالي جباله
 
تاسم عصاه بحاميات المواسيم
وطليبه اللي يطلبه مايناله
 
الاد زايد تكرم الضيف تكريم
وجارهم يحشم وتحشم سباله
 
والبل غلاها داخل القلب ومقيم
مايرحل ولاودنا بارتحاله
 
واسعارها تعدت الحد والتيم
والسوق حامي يلتهب باشتعاله
 
وحدني من قيّم الزين تقييم
التاجر اللي نومسه كثر ماله
 
من خلقته يليم المال تلييم
ياعزتي للي على قد حاله
 
واسومها ولابعاها المالك دحيم
ودحيم انا عرفت شيًا طراله
 
يبا فيها من الملايين تسليم
يشوف راع الشيك بالشيك جاله
 
وشالها الشاري على الونش ابو سيم
تعرض لدرب الخلاوي لحاله
 
وجدي عليها وجد صغارن مفاطيم
الكل منهم ضاق خلقه وباله
 
والحب يصرّم عوج الاضلاع تصريم
من صابه الهوجاس يسهر لياله
 
واللي دله قلبه تحت فيّه ونيم
ماهو بمثلي كل هاجوس شاله
 
واليا ذكرنا المرمسات المراسيم
اهل الشجاعة والكرم والجماله
 
ربعي مطير تقدم الطيب تقديم
عوق الخصيم اليا تطاول جداله
 
يوم الاصايل جالها صهيل ورهيم
ياما عشو الذيب وعشو عياله
 
ومفطحه للظيف وصفرن مواليم
مبهراتن مثل عنق الغزاله
 
من صنعة الرسلان ماهيب ترهيم
وتكيّف الضرمان ويطيب فاله
 
من لاعرفنا فيه شكة وتوهيم
يسار يمشي عن طريق العداله
 
تنفخ على النيران براطم شريم
من شين حظ شريم مدري هباله
 
كل القبايل وافية بالملازيم
ماقصروا بالواجب بكل حاله
 
يالله ياللي تقسم الرزق تقسيم
باب الفرج والخير فتّح قفاله
 
يامنبت الباذر عقب هاتف الديم
انت الكريم وفي عطاك الجزاله
 
عظيم يالجبّار ماغيرك عظيم
يالكامل اللي وافيًا في كماله
 
وانا على عطاك عطشان ومحيم
عطاك وعفوك مارجينا بداله
 
وصلو عدد من يكتب السين والجيم
على رسول مرسلن بالرساله
 
الشاعر مخلف حسين بن صعيب الديحاني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر