شدّ الأعنْة - عبدالهادي ماثل

اللي يشوف أو يسمع أو يحسب أنه
يقدر على الميقاف في ساعة وقوف

ودك يجرب ف الرخاء ويش كنه !
تحسباً ل طرف مواقيف و ظروف

وقت السعه كلٍ .. بيمناه جنّه
حتى الضعوف تشوفها ماهي ضعوف

وإلا نهارٍ فيه .. شدْ الأعنه
أهل السوالف مالهم رمح وسيوف

شروا ضعيف الرابعه .. خاب ضنْه
اللي عظامه ما تشيله من الخوف

مالك علينا يا أسود الوجه .. منّه
ولا لك على ارقاب الرياجيل معروف

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر