عزة النفس - ناجي الصقار

لو جرعوك العلقم المُر بالكاس
ودنياك ضاقت مثل خيط بمسلّه

وتوغل بصدرك من الهم هوجاس
ما لك عضيد ولا سند أو مظلّه

بعض البلاوي جاتك وكنت محتاس
زود المصايب فيك مليون علّه

وابليس يظهر لك على شكل وسواس
يعرض عيك ان المشاكل يحلّه

لا تشتكي همّك ولو صابك اليأس
واصبر على جور الزمن لا تِمِلّه

ولا تسمع قوال الأباليس الأنجاس
الي يحدونك على كل زلّه

الله خلقنا الوان واشكال واجناس
والي يخافون الله اليوم قِلّه

إلأنبياء الله ابتلاهُم ولا باس
إن ابتلانا كلنا تحت ظِلّه

وصبرك على نفسك ترى درع ولباس
من زمرةٍ أفكارهُم مضمحله

سرك ولا تفشيه حتى لقرطاس
واحشم لسانك عن سوالف مُمِلّه

والي فشا أسرار بيته ولا قاس
بعض البشر تسمع له وتستغلّه

صيت الغنى أكرم عليك من الأفلاس
ومن لا ستر حاله عن العيب قِل له

الي يقع ما بين الأقدام ينداس
وانت العفيف أبيض وناصع سِجلّه

خلك عزيز النفس شامخ وحساس
لو يسألوك تقول دنياي فُلّه

ولا صرت بعيون المخاليق نوماس
ولك مجلسٍ كل الخلايق تِدلّه

أفضل من الي يملك التبر والماس
وله مجلسٍ مقفول محدٍ يصلّه

بعض المجالس ما بنوها على ساس
إرفع مقامك عَنّها فوق تلّه

ولا تجلس الأ في صدر خير مجلاس
وجنب مكان الغير لا تستحلّه

واظهر شديد العزم والحزم والبأس
ما في على السانك سوى الحمد لله

وان كنت ثوب الطيب والعز لباس
حديثك بذكر الله بتستهلّه

تفخر بعزة نفسك وترفع الراس
شانك عظيم وتازن الكون كِلّه

وخلك عزيز وبين الأجواد نبراس
كل الخلايق تحترمه وتجلّه

ولا تبوح في سرك لو تعد الأنفاس
الصبر مفتاح الفرج في محلّه

غير الشماته ما يطولك من الناس
شكوى لغير الله عار ومَذلّه

ومحمد الي عد ما هب نسناس
صلوا عليه الخلق من كل مِلّه

© 2022 - موقع الشعر