تمرُّ الأيَّامُ بعدَكِ يا أُمِّي كمأتَمِ

لـ عمر صميدع مزيد، ، في الرثاء، 5، آخر تحديث

تمرُّ الأيَّامُ بعدَكِ يا أُمِّي كمأتَمِ - عمر صميدع مزيد

تمرُّ الأيَّامُ بعدَكِ يا أُمِّي كمأتَمِ
ودُمُوعٌ في العَينِ تندبُ كالدَّمِ
 
وأنِينٌ في الفُؤادِ باتَ كمُدهَّمِ
ورَحِيلُكِ أدمَ القُلُوب كدَمدَمِ
 
والصَّدرُ يَهِيجُ كالنَّارِ المُضرمِ
والأحزَانُ هدَّت حيَاتي كمُهدِّمِ
 
وطيف ذِكراكِ صدَاهُ كمُجثِّمِ
على فراقِ عِشقِ هَواكِ المُتيِّمِ
 
دعوةُ لَكِ اللّٰه بِدَعَواتٍ مُتَّمتمِ
يجمَعُنا بِكِ في جنَّاتٍ مُنَعمِ
 
أبو فراس ✓ عمر الصميدعي
13-6-2019

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر