وَإِنِّي وَأَيْمُ اللهِ لَسْتُ بِكَافِرِ

لـ طاهر يونس حسين، ، في غير مصنف، 4، آخر تحديث

وَإِنِّي وَأَيْمُ اللهِ لَسْتُ بِكَافِرِ - طاهر يونس حسين

وَإِنِّي وَأَيْمُ اللهِ لَسْتُ بِكَافِرِ
وَلَا مُؤْمِنٍ حَتَّى بِتِلْكَ الشَّعَائِرِ

وَلَٰكِنَّنِي أَسْعَى إِلَى اللهِ جَاهِدَاً
وَلِي مَذْهَبٌ يَعْيَا بِفَحْوَاهُ نَاكِرِي

طاهر بن الحسين

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر