فصيح(شادية الأبيات) - أحمد بن محمد حنّان

غني شادية الأبياتِ
هزّي الأغصان بأهاتِ

فأنا من دونك مرهونٌ
لخريفٍ يكسو مرآتي

كوني في الصبح كما كنتِ
أملاً والشمس بداياتي

كوني في الليل كما أنتِ
ترجين إليكِ نهاياتي

إشتاق السمعُ نداءاتك
وكذا في الشوق حكاياتي

ورؤى الأحلام لكِ اشتاقت
واشتاقت كل مساماتي

والعين وإن لم تُبصركِِ
إشتاقت فرط خيالاتي

فأنا من دونكِ كالسبتِ
وتخاف الناس محاراتي

ملعونٌ من يقرب مني
في هذا الليل أو الآتي

أشغاف القلب تخافيني !
وبك قد نلت كراماتي

فلقد شاهدتك ترمينَ
بجمار الذنب مساراتي

فَكأني للبعد أُزفُّ
في ليلة جمع الاشتاتِ

أأغير إسمي أم قلبي
أم ألبس لبس الحيّاتِ

أم أصبغ نفسي ألوانًا
فاختاري لون المأساةِ

قولي فالموج يقلّبني
في بحر الحزن ومرساتي

ماذا يرضيك؟ إذا قتلي
سأعيش بجمع الأمواتِ

30/5/2021

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر