صرخة العُمق - مصعب عبدالرحمن العلي

صرخه على السطر سميتك
حبر .. ما تاسعه محبرة

قلت القلب .. والقلب بيتك
والدمع فالعين وفي محجرة

نورٍ سطع عكس .. واعميتك
ما تلمحه غير فالمنظرة

من كثر ما يسرقك ليتك
صار أخفت الضوء .. وانت أنوَرَة

يامَعظَم المدح في صيتك
يامتفه الذم .. لو تحقرة

شاعر على الدرب خاويتك
يغريني العُمق .. والجمهرة

ما لمّني غير تشتيتك
ما جمّعتني سوى البعثرة

ضاقت على قلبي وجيتك
لا تكسر قلوبٍ مجبّرة

من قمّة الفقد .. ناديتك
لو في يدك جرح .. لا تذخرة

كريم بالوصل .. ياليتك
بخييل بالقرب .. يا مفقرة

جالك كثيري يوم اطْريتك
وقليلك أن جاني استكثرة

ولا تحسب إنّي تناسيتك
نسياني الشوق مايذكرة

الجُمعة، ١٠أبريل - ٢٠٢٠م
مُصعب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر