عتاب - مصطفى عزاوي المغربي

أن كنت احبب في الحياة ثلاثة
كنت الاحب وكنت أول قاتل

ترجين أسري وتنشدين شقاوتي
تتمنعين وما الفؤاد بقابل

تضفين منك على الاديم ضبابة
والحب ياسف للربيع الذابل

تترنحين برفضك المعسول الذي
أثقلت صدره بابتهال السائل

ماكنت غرا بالغرام مغامرا
ولاثملا بارتشاف الحنظل

سلوني عن السليقة إذ هوت
وتعثرت بتقلبات الجاهل

قد بات حبك في الضلوع مؤججا
اوقدت جمره باحتراق المشعل

فسرى لهيبه والعواطف حوله
بركان نار في أتون مرجل

أن كان حبك بالصفاء محملا
كنت القصيد بصولجان ومعول

وماالجفاء به قد جازيتني
ولا بمرور العابر المتجاهل

وما شعري الذي شيدته
بمنأى قصي عن جرير واخطل

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر