على ضو القمر بكتب قصيده من ثمان بيوت - احمد بن مطر الهاجري

على ضو القمر بكتب قصيده من ثمان بيوت
ثمان بيوت تشرح واقع العشاق بالمره

سمعنا بقيس وليلى قبل نسمع في عقاب ونوت
عشاشيقن تعيش الحب بالحلوه وبالمره

وانا كل يوم في حب الهنوف الطامحه بموت
بعد ماروّحت قدّام عيني تردف الحره

على سبة زعل مافيه بالواقع سبب مثبوت
لكن النفس بعض احيان مبليه ومنغره

تنحت وانتحيت ولا بقى إلا صدري المكبوت
وانا شاعر من الضيقات كل طاروقن يجره

انا مجنونها لو المجنن يرفعون الصوت
وانا عشيقها اللي ماكفى خيره ولا شره

رفعت دعاي لله مثل يونس في ظلام الحوت
وقعله بظلمات فوق بعض وذنبه يقره

عسى ربي يرجعها علي قدم يفوت الفوت
وانا اللي لو اموت بحبها بعاود الكره

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر