لأنها لغة العيون وفاضحة
لم يأتي غازينا ليقرأ فاتحة
انما معه التشفي قد اتى
أهوالهُ انستنا تلك الفاجعة
ينظر بلؤمٍ مستعيد مراره
بالقبرِ ملكٌ للأسود الكاسحة
يهمس صلاح الدين عدنا
و عيون الكلب فينا شامتة
يا امة الاسلام اين رجالكم
مثل النساء صارت خاضعة
اليك يا نجس فهذا بطلنا
رُفات قاهركم ستبقى طاهرة
#عبدالرحمن_محمود

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر