يقول البشيري غن ياراسي المنصوب
مادام القريحة دق هوجاسها دوبه
كثير العرب يبغوني العب على المسحوب
ولكن روحي للهجيني مجذوبة
وشرد هجوسي لامس افيوزها المعطوب
خلايا الدماغ وغنت الروح بعذوبة
هواجس طوارىٍ بيشنت للقرا والصوب
قصيداً ليا سمعوا به الناس غنوا به
والافكار تتبلور حسب فكرة اللاعوب
لذا اقول والفكرة لذا الراس منسوبة
قبالة منيفاً للرجال الكفو جاذوب
رحاب المكان اللي وفوده تلاقوا به
تبان المواهب والمهارة من الموهوب
ليا صار له نفساً طموحة وموهوبة
تعلم فنون الهندسة رايع الاسلوب
وفي عالم التعمير سوا له عجوبة
ليا وزع الاسمنت والجبس بين الطوب
تقول إن جدرانه من الماس مصبوبة
وانا مندهش ومن اندهاشي بغيت اذوب
على صبغةً من فاخر اللون مسكوبة
وشكل الدرايش والزوايا وشكل البوب
دليل الفخامة والمقاسات مطلوبة
مهارة مهندس كل شغله على الحاسوب
تعلم علوماً بالمهارات مصحوبة
وحسب الكروكي نفذ اللي منه مطلوب
وكل الشروط اللي في العقد مكتوبة
تصاميم قصراً شيده فزعة المكروب
ابو وقفةً بين المطانيخ محسوبة
جناب المكرم بوفهد نجدة المنكوب
اخوي الذي كل المطاليق اشادوا به
زهى في محله راعي الطيب والماجوب
وقلط على وافين الاشبار ماجوبه
ليا حسبوا أهل الطيب فابوفهد محسوب
وشخصيته بين الرجاجيل مهيبوبة
كلاماً حقيقي لا مزيف ولا مكذوب
وفي مجلس اهل الطيب يا ما تطاروبه
بشوش المحيا والتراحيب نوب ونوب
وريح البخور ودلة البن مصبوبة
وتمر الخلاص اللي مذاقه سوات الذوب
ونار الوجار اللي من العصر مشبوبة
وقلط مفاطيحن عليها السمن مصبوب
سمان الكباش اللي من السوق مجلوبة
في المجلس اللي فاخر الفرش له مطلوب
من التركي اللي من جنوب انقرة جوبه
سجاجيد صوفاً جابها حظرة المندوب
من المصنع اللي رافع السعر مندوبه
وعدة مصابيحا ضياها شعاع غروب
تزين مقرا تنهج الناس الى صوبه
تنصى كريماً يمن الخايف المرعوب
ولا ثقلت حمول النشاما تعزوو له
وانا ما امدح الا راعي الماقف المهيوب
حميد المساعي بلسم الجرح وطبوبه
كريما ليا اعطى له عطا بالندا مصحوب
ندى طيب نفساً تعشق الطيب ودروبه
مهو بالذي عند اللوازم سريع هروب
يصر الدراهم في مخابيه وجيوبه
اقوله وتوصيف القصيدة يثير قلوب
صخرها فوادي دونما عسر وصعوبة
نشرها تويتر واعرضوها على اليوتيوب
وبسباها اضحت ساحة الشعر مقلوبة
تخايل وسوت في خيال الفكر ملعوب
عليها وصوفاً تدرج القلب وتلوبه
كما وصف بنتاً يدهشك كفها المخضوب
عليها جمالاً مزعلاً كل رعبوبة
لعوبا كعوباً جادلا بطنها مسلوب
دعوها وصارت لاحمر العين مخطوبة
ليا سلهمت واختالت الترفة اللعوب
يدخلك سحر عيونها الدعج غيبوبة
ولو قالت أسلم والف لاباس يامصيبوب
تشافيت لو روحك من الحب مصيوبة
خطبها شجيعا لا سحب مشلحه والثوب
يمرر على روس المعادين عرقوبه
سلالة قروماً جيش عدوانهم مغلوب
ليا صاح بندقهم وقاموا تراموا به
هذا وصف شرد قلتها ما بلعت حبوب
ولا صب لي متعاطي الخمر مشروبه
وتمت فرايد شاعرا خافقه متعوب
ونفسه من احداث الغرابيل متعوبة
جندب المالكي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين