رثائية الاديب عبدالله نور - عبدالعزيز الصقيري

مرحوم يا رجل الثقافة والأشعار
يا لله عسى الجنة منازلك يا نور

أمضيت عمرك ما تثاقلت مشوار
في البحث والتأليف والعلم لك دور

إن جيت لاهل الشعر جهبذ وبحار
وان جيت لاهل الفكر مبدع ودكتور

وان جيت لاهل العلم عليت مقدار
مجالسه بالرأي والنقد و الشور

أبدعت في طرحك حداثي الأفكار
و أثريت مشهد للثقافة ودستور

أخذت تقديرك من صغار وكبار
متواضع ما فيك كبر ولا غرور

تفخر بك ديارك مع كل الأقطار
وتبقى بذهن أجيال حاضر ومذكور

يمتد فكرك بأيمن الدار ويسار
في كل محفل خالد أعوام وشهور

فقدك عظيم وغيبتك خسرت ديار
أديب بارع نير الفكر مشهور

أفنى حياته للوطن مخلص بار
أدى الرسالة واضحة ما بها زور

ألف وجدد وانتقد ماقد احتار
في رأي واضح ما وطا قط محذور

مرحوم يا مبدع وجهبذ ومغوار
مرحوم يا وافي وبالخير مذكور

نبكيك حزن امرار وامرار وامرار
نبكيك جرح بأعمق الجوف محفور

يا نور تعجز عن رثا نورك أشعار
لكن عزانا سيرتك نور يا نور..!!

© 2022 - موقع الشعر