قصيدة للشاعر / مهدي بن سعد الصندلي السبيعي
يامقعد القرم ريّض وانتظر ساعه
رسالةٍ بأسرع الاوقات نكتبها
دوّر على زيد واخبرني عن اوضاعه
بالله تسج الركايب لين تتعبها
اليا لقيته عطه الخط بشماعه
محدٍ يفك الرسائل غير صاحبها
انا اشهد إن زيد حاز الطيب بذراعه
من لابةٍ في اللقاء توجع مضاربها
سيوف هندٍ نهار الهوش قطاعه
عتبان يوم اللقاء بانت تجاربها
خمسة عشر عام ماشفناك لو ساعه
اركب على الجيب واسعوا في مناكبها
يابن خشيبان رجلك دوم بتاعه
نفسك على المرجله دايم متعبها
الصندلي عقبكم باع السفر باعه
عوّت عند البيوت وصرت شايبها
منولن مع فيافي نجد وارواعه
مكينة الجمس ثايرةٍ حطايبها
نفسي على مامضى في الوقت جزاعه
ولابد من حفرةٍ تركز نصايبها
مرد الشاعر / زيد بن عبدالله السميري العتيبي
ياهل الشبح ياثمر قلبي ومرباعه
تريّضوا لين اجيب اوراق واكتبها
تودعوا من قصائد زيد بوداعه
الناس ماتاثق إلا في قرايبها
يالربع كبدي على المطراش ملتاعه
تعشق نسيم الجنوب وقام يجذبها
تشوقني غيمته لاهب ذعذاعه
واحب شمله اليا هبت هبايبها
شيلوا على اللي وكيله تو مبتاعه
مواصفات الوكاله ساع جاك ابها
ماجاب عبداللطيف الجيب بنواعه
إلا لقطع الفيافي يوم يلعبها
اليا قام يزمي سراب القيض في قاعه
آلاف الاميال ياطا فوق غاربها
مافوقه إلا خفيف الشد وامتاعه
ولوحات نقل السعوديه مركبها
واليا مشيتوا ترى الاوقات خداعه
الله يوجّه لكم والدرب خط ابها
وتنحروا لابةٍ للروح بياعه
اللآبه اللي معربةٍ مناسبها
بدوٍ اليا جيتهم فالبيت ورباعه
ومزارع ٍ حول رنيه في رقايبها
في جال وادٍ تشوف الغرس بفراعه
ومسلّحاتٍ بناها مايعذربها
سبيع سموهم الغلبا وفزاعه
عينٍ تقاصر لهم ماضاق حاجبها
عيال ابو ليل طب القلب واوجاعه
يشهد لهم حاضر الدنيا وغايبها
وخصوا عن المذرب اللي طايلٍ باعه
مهدي زبون الضيوف اللي يرحبها
عنده تبا تأكلون الكبش واتباعه
واليا نشد عن حوالي خبروه ابها
قولوا ترى صاحبك ماغيّر اطباعه
لكن شاف القطاعه ومتغاربها
مايختلف كود خبلٍ قاصرٍ ناعه
اللي يعرف الفضيله ويتجنبّها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين