ديواني

لـ ، ، في غير مُحدد

ياهاجسي
ياهاجسي توها زانت بيوت النشيد
من بعد ما كانت ابواب الشعرموصدة
لاشك في مدح ربعي يستثار القصيد
ويغنّي الحرف وتراقص له المفردة
يقدح زناد القريحة بالقصيد الفريد
والشاعرية لبدع الشعر متوقدة
ون قلت في ربعي البشران شعراً جديد
هزايل القول مرفوضة ومستبعدة
ربعي هل الصيت والمجدالعظيم التليد
مجداً يحدّث به الوالد لولد اولده
ونحن هل الحرب لا قام النهار الشديد
ونحن هل الباس والنوماس والبوردة
من لابةً ذكرها بين القبايل حميد
تجف الاقلام لو تاريخها نسرده
رفرف لها بيرق الهيبة على كل حيد
يوم المطانيخ ببيات الحِداء منشدة
دعوى بني مالك اللي يحتمون الطريد
اللي تودّب خصيم الدار وتكبده
تشهد لنا القادسية والكلام الوكيد
مثبوت في معجّم التاريخ ومجلده
اهل شجّاعة واهل فزعة وراياً سديد
ومواقفاَ بيّنه للناس ومشوهدة
واعود لمداح ربعي صادقين الوعيد
العزوة اللي بفن الرمي متفردة
انحن رماح المنايا ممنين الشريد
وافعالنا في رحاب المجد متجدده
والضيف يلقى تراحيباً تذيب الجليد
ودلال بناَ ومن تمر النبوت اجوده
يدري بنا اللي قريب ويدري اللي بعيد
ومدّونة سيرة البشران ومجسدة
ولربعي اليوم في بنك المراجل رصيد
ولهم بعد في سجل المكرمات ارصدة
يتقدم اصفوفنا شيخاً وقاره يزيد
اللي توشّح وشّاح الطيب وتقلده
هذاك ابو سامي الرمز الحكيم الرشيد
ونحن رجاله وفي وقت الطلب نعضده
واليا دعتنا حكومتنا نضد الضديد
لا صارت انفوس بعض الخلق مترددة
ولنا رجالاَ على حد الوطن ما تحيد
امعسكرة في سبيل الله ومجندة
اما انتصرنا ومات الرجل منا شهيد
ولا حكمنا ديار المعتدي وبلده
نقدر نواجه ونردع كل خصماً عنيد
ونصبّحه في ميادينه وفي مرقده
من عهد عبدالعزيز اللي بعهده نشيد
اللي بنّا موطن التوحيد وموحده
ونحن على العهد والميثاق عود وليد
وبلادنا حبها في داخل الاوردة
واقول في تالي ابياتي واكرر واعيد
يوم البلابل براس النايف امغردة
لاشك في مدح ربعي يستثار القصيد
ويغنّي الحرف وتراقص له المفردة
جندب المالكي
لا تسألوني
لا تسألوني ليش اقول القوافي
هذا السؤال اللي مااحبه، ولا ابيه
يكمن ورى نظم القوافي خوافي
وراع الهوى ما كل موضوع يبديه
والحب موت احمر، وسم زعافي
ماله علاج ، ولا طبيب يداويه
يؤتي ثماره كل ما كان خافي
واذا انكشف للناس ضاعت معانيه
واصبح حديث أهل النفوس الضعافي
ما احد يخلي صورته دون تشويه
وتذبل زهوره قبل وقت القطافي
ولا يجني الا الهم، والغم راعيه
يصير خاين عهد لو كان وافي
والناس بالبهتان، والزور ترميه
يجردونه من ثياب العفافي
ويقال فيه و فيه شيء ما هو فيه
ويصدر بحقه حكم دون اعترافي
وتستأنف الجلسات من دون تنبيه
ومهما تظلم ما يشوف العوافي
قاضيه يطعن في نزاهة محاميه
قضيته مصدر نزاع، و خلافي
ماله حقوق، و لا حكومات تحميه
مثل الغريب اللي بوسط الفيافي
يسير في دربه على غير توجيه
او مثل بحار تعدى المرافئ
والموج الأزرق يرفعه، ثم يرخيه
هذي حقيقه ما عليها اختلافي
حادث مؤكد،، غير ممكن تلافيه
وين المحب اللي حموله خفافي
يقضي حياته في سعاده وترفيه؟
و يا هل ترى المهزوم له شوط إضافي
؟ أكيد : لا ، ما فيه عاقل يقول : ايه
وارجع واكرر في نهاية مطافي
للي سألني : يوم اقول الشعر ليه؟
لا تسألوني ليش اقول القوافي
هذا السؤال اللي ما احبه ولا ابيه
سالم منصور السواط
::::::::::::
سمعت لي شعراً
سمعت لي شعراً مكلف وضافي
استيسرتني وادهشتني قوافيه
من شاعراً صاغه بشكل احترافي
يعجب جماهيره ويطرب محبيه
اتقول مرشد مسنداً للنصافي
آليا قصد في ليلةً من لياليه
قاله بجواً شاعرياً وصافي
جواً على بدع الطواريق يغريه
-
اختار من بنك البيوت اللطافي
ابيات شعراً من سمعها تسليه
وصّف لنا الموضوع وصفاً خرافي
في ذمتي مافيه وصفاً يضاهيه
يغرف من امحيط القصيد اغترافي
يومن كلاً ما قرب من شواطيه
لاجيت اجاري مفرداته بقافي
اشعر برهبة كلما جيت اجاريه
وانكان ماجاء الرد كافي وشافي
ما ودك الشاعر على الناس يلقيه
وأقول ياراعي البيوت الظرافي
لعل ما تفقد وليفك وتبكيه
والحب اذا جاوز حديث الاشافي
اصبح كلاماً معظم الناس تحكيه
واللي له المحبوب كاره وجافي
يصبر على جفوة وليفه وغاليه
وان شاف ضوء الحب خافت وطافي
يشعل شموعه في نهاره واماسيه
قدام خفّاقه يجيه ارتجافي
من هجر محبوباً فواده مهاويه
والصب لو يمشي على الشوك حافي
من شان مضنونه تحمّل مواطيه
والود من جانب فقط غير كافي
ونهايته توصل لدوامة التيه
مثل الكتاب اللي بليا غلافي
تقرا بمتنه ما يعارض حواشيه
واللي بدا بالسعي قبل الطوافي
يصبر على تانيب شيخه ومفتيه
وآخر كلامي يالشجيع السنافي
اسلم ودمت ولك من الورد بوكيه
جندب المالكي
::::::::::::
جو القوافي
جو القوافي صار صافي ودافي
تعالت أنغام الفرح في مغانيه
اقبل يزغرد في ثياب الزفافي
وبدون ما اشعر قلت: ياهيه، ياهيه
رجعت له مشتاق بعد انصرافي
استدرك الموضوع واضيف تنويه
للشاعر اللي لا انطلق ما يخافي
يطير، واسراب القوافي تباريه
وان قال : صفي لي، تصف اصطفافي
وتقول دون شروط : لبيه، لبيه
وليا حضر في المهرجان الثقافي
قامت جماهير المحافل تحييه
شعره يذكرني بعصر الرصافي
يوم الأدب يرفل بكامل تعافيه
جزل المعاني يكتشفها اكتشافي
ويلعب عليها باستثاره، وتمويه
كنه مهاجم في بطولة (فيافي)
يقودها نجم (البرازيل) (بيليه)
في السوق سهمه مثل سهم المصافي
يوم المؤشر كان واصل لعاليه
والحب فيروس القلوب الرهافي
والفطن يا جندب هو اللي يخبيه
وترى انكشافه ماهو اي انكشافي
والصب لو يخفيه ما عاد يمديه
تصبح علومه بين مثبت ونافي
و سهوم خلق الله تصيبه وتخطيه
في كل مجموعه مراسل صحافي
اما يجيب العلم ولا يوديه
ونهر المحبه يعتريه الجفافي
ترحل عصافيره وتجدب نواحيه
وتبدا كوابيس السنين العجافي
ترقص على جرح المولع و تدميه
يسهر وغيره تالي الليل غافي
ويحس بالغربه وهو بين أهاليه
ماله على صكات بقعا مكافي
كلاً مثل ما قيل : مافيه كافيه
الرابح اللي مهتني ومتعافي
تجنب أسباب الغرام و دواعيه
وخصص لنفسه وقت للاعتكافي
قبل الفجر ساجد لربه يناجيه
تم الكلام، و في ختامه تضافي
من كاتبه عذب التحيه لقاريه
سالم منصور السواط
:::::::::::::
يعمير
يعمير كيف البن ماهو بكافي
بن اليمن ماهوب نسكاف كافيه
قم قهوني وان جاء من القوم لافي
دير الدلال وكل مطنوخ قهويه
وزيد القبس بين الثلاث الاثافي
والنجر دقه لين الاحرار توحيه
منزلك لهل الطيب ريف ومضافي
والناس دايم تتجه له وتلفيه
لا تذبح الا من سمان الخرافي
والغالي افلح من يبعه ويشريه
واكثر من الترحيب وادن الصحافي
واكرم ضيوف آبوك واكرم عوانيه
وآليا ارتشفت امن الدلال ارتشافي
ودي عليك اردد القاف وامليه
رداً على ابياتاً عذاب ونضافي
من شاعراً شعره عن الناس مخفيه
مخفي قصيداً راقياً ما يعافي
اتقول بستاناً تدنت نواميه
فيه السفرجل والعنب والجوافي
والخوخ والرمان داير حواليه
والتوت مزروعاً بكل الحوافي
يبغى الذي يقطف ثماره ويجنيه
لا خذت حوله جولةً والتفافي
ابهرني المنظر واطلت النظر فيه
شعراً تفوه به زعيم القوافي
الشاعر اللي مالك الملك معطيه
مايبدع الا المحكمات الحصافي
وامتاز بسلوبه وقوة تحديه
وفي الهوى ماهوب مسرف اسرافي
والسر والكتمان عادة معاليه
حافظ وداده عن حكي كل هافي
ومحال يتفوه بسره ويفشيه
من شان لا تذهب جهوده جزافي
ثم يشمت العاذل ويفرح معاديه
ذكرني ابوقتاً مضالي وطافي
وقتاً تذوقنا مراره وحاليه
ايام كنت آقف واطيل الوقافي
راس العسيراللي تعاوى ضواريه
اشكي غرام اموردات الشفافي
المكثرات امن العتب والمشاريه
احداهن اتلفني هواها تلافي
مزيونةً سلم الهوى ما تدانيه
بنت المعاثير الغلاظ الجلافي
اللي لعطران الشوارب مكاريه
لو هو حلال النهب والاختطافي
خطفتها والليل خاويت عاويه
قد في محبتها انجرفت انجرافي
حتى دنا موتي وبانت مواريه
مرات قدامي ومرة خلافي
وبكل سكة تعترضني دواهيه
وياما انذرف دمعي عليها انذرافي
وابكي سواة اغليماً فاقد ابيه
عبر السنين الثايرات الصلافي
اللي تهد الجدّر واحيان تبنيه
تعصف عواصفها وتسفي السوافي
وفي البحر قامت تزمجر عواتيه
ومن المواليف افتقدت المرافي
واللي هوته النفس بين تجافيه
واللي يعاني من جراح التجافي
بيموت والجرح الذي فيه يشكيه
ماينوجد طبه بكل المشافي
(وبشمس) لو يبحث عنه ما يلاقيه
عينه ترا وتشوف مالا يشافي
من فورة اعصابه وكثرة طواريه
ماينطفي جمره بماي المطافي
وحتى المحيط الاطلسلي مايطفيه
والمهتوي تصبح عضامه نحافي
ويعاف كل اللي يريده ويبغيه
يلقى بدربه لفةً وانعطافي
وتزيد روحاته وتكثر مساريه
عبر الدروب الضيقات القصافي
اللي بها الرجال يلقى بلاويه
لوهو يكب الغي والاقترافي
نال الذي يسعد فواده ويرضيه
هو ماعليه الا يقول الكفافي
والله هو اللي وقتها سوف يهديه
الوقت يمضي والليالي مقافي
والعمر يربح من تدارك تواليه
وازكى تحيات القلوب الولافي
تاصل لسالم في محله واراضيه
جندب المالكي
نحمد الله
نحمد الله يوم ربي حفظ كل الحجيج
ادوأ الحجّة وهم في رحّاب المملكة
تحت حكم الحاكم اللي عدل عوج العويج
حاكماً يحكم وهو متكي في مصمكه
الله اكرمهم تعالى في اليوم البهيج
بعد ما كلاً على السنّة ادّى منسكه
والشكر والحمد لله ويفوح الاريج
بالثناء للحاكم اللي شعوره حرّكه
الزعيم اللي حمّى كل بلدان الخليج
الذي قاد الكتايب وخاض المعركة
احتمى حد الجزيرة بترنيدو وميج
الذي تنسف كيان العدو وتدكدكه
والذي في كل موسم يسوون الضجيج
ردهم عنا وحوّل بهم للمهلكة
طغمةً ما عندها غير فتنة وتأجيج
لاتزال ابغيها والغلط ماتتركه
وضعها مشبوه وتدور في امراً مريج
تستسيغ الكذب وتحب شغل الفبركة
كلما اقبل عام سوت دعاية وتهريج
ما تكب الخبث تلك النفوس المشركة
والسعودية نسيجاً يعد اعظم نسيج
شرعةً غرّاء ونعمة وخيراً وبركة
والملك عنده من الحزم والحكمةمزيج
والرجال اللي معه ملهمة ومحنكة
واحمد الله يوم ربي حفظ كل الحجيج
ادوأ الحجّة ولا زعزع أمن المملكة
جندب المالكي
خواطر مسافر
لا تنبهر بالغرب يامن تمرّه
ولا يغرك به جمال الطبيعة
لقيت فيه ارزاق واعمال حرّة
وقانون وضعي والمذاهب وسيعة
ولا للقيم في مجتمعهم مبرّة
والسوق الى ماطاوع امرك تطيعه
عالم على فعل الرذيلة مصرّة
ما يرغبون اهل النفوس الرفيعة
تشوفهم كلا بكلبه يجرّه
ملبسه حلّية يامال القطيعة
واثيابهم يالله دخيلك تشرّه
الحال مزري والمناظر شنيعة
لو حصّل المسلم علوماً تسرّه
ياسرع ما يلقى وراها فجيعة
ويذوق بعد الحلوة الفين مرّة
خصوص اذاكانه في آخر ربيعه
انا اشهد ان العيش معهم معرّة
مثل الذي تقفل عليه القريعة
قلته وانا مابغي لواحد مضرة
ودي يكون الوضع وفق الشريعة
وكلاً على كيفه يحدد مقرّه
أما انحدر والا ظهر بالطليعة
وانا كرهت الغرب خيره وشرّه
لو ان لي به قصر بالدّين ابيعه
احمد ابو طلايب
سمعت لي
سمعت لي شاعر يا لله درّه
نفسه بقانون القصايد ضليعة
قامت دواليب الهواجس تفرّه
حتى تهيّض بالبيوت البديعة
نجماً تسامى مع نجوم المجرّة
اللي مديحه كلا قرماً يذيعه
الشاعر اللي ثوب الابداع زرّه
واستحظر الهاجس بنفساً شجّيعة
شيخاً صدى صوته شدّابه وجرّه
ثم وصّف اصحاب النفوس الوضيعة
العالم اللي كل سواً تقرّه
ماعندهم غير الامور الخليعة
والغرب لا بو الغرب بحره وبرّه
ياجعل تولع في بلدهم وليعة
ناساً يحبون الخنّا والمغرّة
بهايماً ترعى يامال القليعة
ومن الشرف ما فيه مثقال ذرّه
والعهر فعلاً ماخذينه طبيعة
وديارهم ماهي بديرة مسرّة
ومن زارها ضاقت عليه الوسيعة
والشخص لو هو في مجاهيل حرّة
وتحيط به لمعة سراباً بقيعة
اخير من داراً على غير مرّة
اللي خذوها امقرد الخلق ضيعة
جندب المالكي
كاتب الخط
كاتب الخط يفنى والقلم والدواه
والكتابه تخلّد جيل من بعد جيل
كلما دوّن الكاتب بكفّه لقاه
بالصحايف موثّق من كثير وقليل
خطّ بيديك شيٌ يعجب اللى قراه
مثل تمرٍ يجنّى من عذوق النخيل
شف زهير ابن سلمى عاليٌ مستواه
لجل منطوقه الحكمه وشعرٍ جزيل
له قصايد فريده في صدور الرواه
قبل علم العروض اللى وظعه الخليل
خاض بحر التجارب في ضروف الحياه
ثم دوّن قصيدن ما لمثله مثيل
أنشر الخير دائم واطلب الله رضاه
واترك الحجه اللى ماعليها دليل
حسن الشهري
:::::
ترحيبة
حيوا الشاعر اللي يلفت الانتباه
ياهلا مرحبا به عد مبدا سهيل
شرف المنتدى والمنتدى منتداه
ماله الا تراحيباً وبناً وهيل
صاحب المفردات الشرّد المنتقاة
نادراتاً تعد امن العيار الثقيل
لوعرضنا تماثيله لشيخ النحاة
قال هذا هو الشعر البديع الجميل
ما يجي غير بالجزلات لافظ فاه
والمعاني الذي تبري جراح العليل
كل متذوقاً للشعر يسمع غناه
يروي الذايقة من صافياً سلسبيل
والف يامرحبا بك ياعميد الدهاة
عد ما غرد القمري وجر الهديل
جندب المالكي
البقاء والمرحب
البقاء والمرحب طوّل الله بقاه
جندب المالكي جاب الكلام الجليل
شاعرٍ فالقصايد عالياً مستواه
شرّف الله لسانه مايجيب الهزيل
مثل صقرٍ يمّد الأجنحة في سماه
ومثل سيفٍ نهار الهول حدّه صقيل
من يقول أن عليكم زود تبّت يداه
يارجالٍ يكرّم ضيفهم والدخيل
تشهد القادسية والقسي والرماة
والسيوف الصوارم في نهار الصليل
أنكم سم علقم في نحور الطغاة
وللمسالم وللمظيوم ظلٍ ظليل
وادعي الله ومن يدعيه يسمع دعاه
أن يعلي مقامك يالخوي الزميل
حسن عامر
ياجيبي اللي
ياجيبي اللي على الطرقة مخاويني
ناوي بسيره بعيدة يالله الخيرة
أنشهد انك وفي دايم توديني
أمسي بديره واكون الصبح في ديرة
ياباني الصنع ماهو وارد الصيني
يازين صوته اذا افترت تواويره
لي شف في رفقة الاجواد مشقيني
كب الذي رفقته شيشة وتعميرة
رفقة نشاما من اهل الطيب والديني
ممن يعظم كتاب الله وتفسيره
رفقة هل الطيب تشرى بالملاييني
ولا الردي رفقته تجلب لك العيرة
والعاقل يعرف ويش الزين والشيني
يمشي بعقله وتدبيره وتفكيره
خوي الذيب
::::::::
ياجمسي اللي
ياجمسي اللي لو اعطوني بلاييني
ما بعته ابداً ولاني مشتري غيره
له عندي اكثر من الخمسة وعشريني
عاماً ومن زارني يحضى بتصويره
جمساً موديله من التسعة وسبعيني
الموتر اللي عريضاتاً مواخيره
صنع اليهود المناجيس الملاعيني
شرابة التبغ والشيفاز والبيرة
اليا اشتغل يطربك صوت الشكاميني
تقول طيارةً في جوها أمغيرة
ون جيت ابزور لي ناساً بعيديني
ناديت لعمير يتفقد مواصيره
ويعاير الزيت ويشوف البلايتيني
حتى ويعرف مدى قوة تغاييره
واليا توكد من الجمس احمر العيني
ثماًعطاني عن الموتر تقاريره
دقيت سلفه وقلت اركب على ايميني
نبغى نسيّر على مكرم مساييره
ثم استلمنا طريق البر من حيني
واعطيته النار حتى صفّر انبيره
تقول ركاب فوق ام الجناحيني
اللي لها بالسما حومة وتدويرة
لا دست بنصه وهو في نمرة اثنييني
حرّك ومن سرعته ثارت معاصيره
ويا زين مشيّه وهو بين البعاريني
في مهمهاً توها تنبت نواويره
نمشي ولاحن بغاوين العناويني
وجهاز الاقمار ما يجعلك في حيرة
والياوصلناالعزيز ابن العزيزيني
نسل الكرام الحشام وزاكي السيرة
رحب وهلا بنا نسل الكريميني
اللي سواة السحب عجة مباخيره
ثماً قلطنا بمجلس ريف الادنيني
المجلس اللي مولمةً مباهيره
ادلال بناَ تقدم للمياميني
وتمور ما كنّها الا الذّوب والشيرة
مجلس يرودونه الناس التقييني
عند الذي باذلاً للمجتمع خيره
وجبنا له اعلومنا والناس مصغيني
وعبر لناالشيخ عن حبه وتقديره
وادنا علينا المعرب سمن وسميني
من جود والشيخ ما حسّب مخاسيره
ثم انصرفنا وحن للشيخ راجيني
يلقي علينا من ادروسه وتذكيره
والقا علينا دروس العلم والديني
والشيخ له منطقاً ياقو تاثيره
وشرح لنا بعض احاديث الصحيحيني
والكل مصغي لمنطوقه وتعبيره
مرات قال ابن باز وبن عثيميني
ومرار قال المحدث في محاضيره
ويحب سرد الادلة والبراهيني
وايراد الاقوال في بحثه وتنظّيره
وانهى دروسه ورحنا مستفيديني
علماً بنمشي على ضوّه وتنويره
ثماً رجعنا لديرتنا سريعيني
بالموتر اللي بعيداتاً مشاويره
والختم صلّوا على سيد النبيّيني
ماحوّم الطّير في عالي مواكيره
جندب المالكي
قامت هجوسي
قامت هجوسي توردني على الجمة
وبيوت شعري عزاز وحسبة اولادي
دورت لي كلمة تبرا بها الذمة
لا ينقدوني محبيني وحسادي
قل للجنوبي يغني لك على الدمة
والا الشمالي يدّح الصوت ويهادي
لا تعطي اسرارك الحرمة ولا الرمة
اثنينهم يفضحونك لا بدا بادي
الشهم يغتاض من طيحة ولد عمه
والا الردي لو يشوفه يحترق عادي
نشوف بعض الرجال احيان ف القمة
واذا هرج قلت يا ستار ياهادي
ثلاث تركي على الرجال وتسمه
الدَين والجهل والحاجة للاوغادي
وثلاث تنجيك والاحزان ملتمة
الدِين والعقل ومخاواة الاجوادي
وثلاث منها السنافي يحترق دمه
البهرجة والهياط وقلّ الارشادي
وثلاث تكسر مقام الرجل وتذمه
ولا تعيب الذي ماعنه نشّادي
نّقال هرج القفا.والكذب .و النَّمة
ماهي لمن يعرف المعروف والقادي
واللي رمى بالمراجل من طرف كمه
هذا كما الحرمة اللي مالها حادي
محمد بن حوقان
::::::::
وصلتني ابيات
وصلتني ابيات راعي العزم والهمة
الشاعر اللي تحدّى كل قصّادي
سوّا بيوتاً ويوم إنه نطق فمه
كلاً تمثل بها حتى شدا الشادي
حصن مضامينها خوفاً من الخمة
الخمة اللي تحب اتغث الاكبادي
وامتاز في بدعها المحكور واتمه
من شان لا ينتقدها كل نقّادي
واضحت كما البندق اللي مابها زمة
اللي يدوّر عليها كل صيّادي
اليا توحى لها السامع ذهب همه
وتحول الهم ذاك الّونس واسعادي
غنا بها شاعرا سمت عليه امه
اللي تفنن بنظم الشعر واجادي
نحفظ قصيده ليا اوحيناه ونصمه
ونردده في مجالسنا وفي النادي
نال الثناء يوم بعض الناس ما شمه
مدحاً وهو يستحقه عوق الاضدادي
والنخبة اللي بقول الشعر مهتمة
هو عندها من فطاحلةً وروادي
لاطب ميدان شعر الشقر وخضمّه
جاب الفرايد ورد الصاد بالضادي
ينعد نكبة على الشعّار ومطمّة
لا صار في الملعبة تعجيز وعنادي
ويضل شاعر بني مالك في القمة
ويشاد بسمه في التلفاز والرادي
جندب المالكي
في ذالسنة
في ذالسنة يا عيوني عذري من كل مرغوب
وعذري في رخيصاً هافياُ ما لي فقه فيه
الغالي الي نبيه ابعد ونيله صار متعوب
والي رخيصاً بعيني هان ماعد له شفية
ياصحابنا لو تغير وقتنا والحال مقلوب
الشيمة الساكنة فالراس ما منها جفية
من عز نفسه بيبقى في عيون الناس محبوب
ويعيش في مامنه فالقوم والخطر صفية
ياماجرى فيك يالدنيا وهذا الحال مكتوب
ماهو تجزاع من مقسوم لكن منصفية
الصاحب الي يهمك جربه لوجاك مكروب
ترى ضروف الزمان يبين لك منها خفية
ابو حسن المالكي
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
يابو حسن
يابو حسن يابديع الصوت والكلمة والاسلوب
ياللي بيوتك كما صرف البنوك المصرفية
انته حقيقة بدون مجاملة مبدع وموهوب
وابدعت يالقرم في بدع الطروق العاطفية
سلام احلى من التمر السري واحلى من الذوب
وازكى من العود الازرق والورود الطايفية
واقول ياصاحبي عيد النظر والصبر مطلوب
واليا تخيرت دوّر صاحب النفس الوفية
لا صرت في صوب واللي تعشقه يالقرم في صوب
يصير حالك وحاله بين شمس وبين فية
واليا تعلقت في غرواً من الخفرات رعبوب
اتخير ام الملامح والوصوف اليوسفية
الغادة اللي حلاها عن عيون الناس محجوب
ما كلمت شخص حتى بالخطوط الهاتفية
مزيونةً دونها تقطع رقاب وتنشب حروب
من جد ما هو كلام ولا هروجاً فلسفية
بنت الرجال الذي تاريخهم مثبت ومكتوب
اهل الوغاء والمعارك والسيوف المشرفية
يتعب على مثلها لو كان به غالب ومغلوب
ياللي مزجت التجارب بالعلوم المعرفية
واقبل تحيات اخوك العاطرة يا مشرع البّوب
ما غرّد الطّبر في روس الرجوم النايفية
جندب المالكي
خذ ماتريد
خذ ماتريد ولا تحرك جروحي
البعض منها ما توقّف نزيفه
غادرتني من بعد ماشقيت روحي
ولا بقي لك غير ذكرى خفيفة
مالك على تعبات قلبي صلوحي
لا تحسب انك يالمعاند تخيفه
قابلت غلطاتك بطيب وسموحي
وقابلت معروفي بردّه عنيفة
ماني على ولف المقفّي لحوحي
ولا حاملاً همّ النفوس الضعيفة
ولاني على بذل الجمايل شحوحي
ماتصبح النفس الابيّه قصيفة
الكفو اذا جاله علينا شبوحي
اعطيه من حالي ومالي نصيفة
والمغتني لاصار عنا نزوحي
ماني بيومٍ طامعاً في رغيفه
اختار عن ضيق الرفاقة بروحي
واشوم عن رد العلوم السخيفة
والناس فيهم زايدا عالمدوحي
مثل البحر لا مدّ موجه لسيفه
ماكل سوقا للتجارة نصوحي
كلا على ماقيل يجمع وليفه
تاجر معه في كل بيعة ربوحي
وتاجر يرى بيع الخساير حليفه
ورجلا يشيّد في حياته صروحي
ورجلا يادوب انه يسوي سقيفة
وانكان مالك في المعالي طموحي
اصبر على عيش الحياة الشظيفة
واللي لصوت العقل ماعاد يوحي
لابد من يوما يغصّ الحسيفة
احمد ابو طلايب
:::::::::::::::
اوحيت
اوحيت لبيات البليغ الصدوحي
راعي البيوت الحاليات الظريفة
ابيات شعراً راجحاتاً رجوحي
ياجب علينا نشرها في الصحيفة
غنّا بها راعي اللسان الفصوحي
راعي المراجل والاصول الشريفة
الشاعر الشيخ السموح الدموحي
المتخذ فعل المكارم وظيفة
الشيخ ابو يحيى الذكي اللموحي
اللي تفوه بالمعاني النظيفة
معانيا تبري العلل والقروحي
وتسر الانفس والقلوب المعيفة
تلقى كلامه مفعماً بالوضوحي
ومدعماً بالمفردات الطريفة
والجد عنده يمتزج بالمزوحي
ويصوّر المعنى على كيف كيفه
ومحال تلقى في حديثه جنوحي
ويغلف الكلمة بحكمة رديفة
وبسكة النوماس يجمح جموحي
كله من اجل اكرام جاره وضيفه
يعرف ويذكر بالقسا والفروحي
والناس تعرف سيرته وتعريفه
شيخاً قرا كل السيّر والفتوحي
وتذوّق ابداع النصوص اللطيفة
والشيخ في بحر الجزالة سبوحي
واستل في ميدان الاقدام سيفه
ولا تنطفي للقرم ناراً وضوحي
ليل ونهار وفي ربيعه وصيفه
واقبل تحياتي بمسكاً يفوحي
ماغرد القمري براس المنيفة
جندب المالكي
يا باثرة
يا باثرة ما يجيبك للصعود الا تلفريك
حتى على قمتك ناخذ لنا عدة ليالي
متى نجي عاذر الافيح متى ياود ونجيك
القرية اللي على جدرانها الورقا تلالي
انا وسربة رجالاً ما بهم خلة وتشكيك
اهل الوفاء والكرم والطيب والنهج المثالي
عسى مزون المطر يا بثرة تنزل وتسقيك
ثلاثة شهور ما تاقف هماليل الخيالي
يا باثرة من عرفتك والحشاء متعلقاً فيك
متعلقاً فيك يا ذات الطبيعة والجمالي
والعين ياباثرة ماشافت ارضاً مثل اراضيك
لا في ديار الجنوب ولا في اديار الشمالي
يا محلى جلسةً يابثرة بحدى روابيك
لا فاح ريح الزهور وهبت انسام العوالي
المسعد اللي سكن برضك وعنده دار تمليك
ويعيش باقي حياته بين هاذيك الجبالي
يقضي نهاره وهو يرعى حلاله في مراعيك
ما بين ذيك الوهاد وبين هاذيك المفالي
واليا اقبل الليل عاد وقام ولع ضوء الاتريك
ولا سمر هو اصاحيبه على ضوالهلالي
اخير من عيشة اصحاب الترف واكآلة الكيك
العيشة اللي تغث كبود وصدور الرجالي
جندب المالكي
مرثية في شيخ القبيلة
البارحة غنا البشيري بيوته
ومن الحزن كلاً توحى لصوته
على الذي هز الرجاجيل موته
ياشيخنا اللي قبل ليلة توفيت
نهارالاحد هالوا عليه الهيالي
يالله ياربي والهي ومولاي
ياعالماً سري وجهري ونجواي
ترزقني اخلاصا بعلمي وتقواي
وانك تثبتي على الدين تثبيت
وترضى علية ياعزيز الجلالي
ياربي اغفر لي وللمسلمينا
وعبادك الزهاد والمخبتينا
واعيذنا من غفلة الغافلينا
وتولنا يارب ياحامي البيت
وعذنا من الشيطان واهل الضلالي
وخلاف بدعي للبيوت الجزيلة
بوجه الكلمة لكل القبيلة
ربعي هل النوماس واهل الفضيلة
الغانمين الطيبين النعاتييت
هل الطيب والطولات واهل المعالي
اسال ربي يالقروم الشواميخ
يحسن عزانا اليوم في حضرة الشيخ
الشيخ ابو غرم الله ابن المطانيخ
شيخ الشيوخ وذايع الذكر والصيت
زعيم القبيلة بالسنين الخوالي
رمز الرموز وبين الاجواد معدود
سمح الجناب ومركز الطيب والجود
ولكل ربعه باذلا كل مجهود
عوق الخصيم امسكت الضد تسكيت
سراج الضلام ابحالكات الليالي
يوم اخبرونا عن وفاته بكينا
لكن لغير المعتلي ما شكينا
مهما تكلمنا ومهما حكينا
الفقد صعب ورحمة الله على الميت
الا يالولي ترحم كريم السبالي
واليا تكلمنا عن الشيخ ساري
شيخا على فعل النواميس ضاري
ما ينثني وقت الخطر والطواري
لا طق عودا عود وتراجع والهيت
ليا قيل وين القوم وين الرجالي
لاشك في موته خسارة كبيرة
على خوامسنا وكل العشيرة
والادمي مولاه يعلم مصيره
ولموته المحتوم ساعة وتوقيت
والارواح تاليها الفنا والزوالي
الله يجعل جنة الخلد له دار
حتى وينعم في بساتين وانهار
الجنة اللي عدها الله للابرار
دار العباد الصالحين المباخيت
ذوات الحدايق وارفات الضلالي
تشهد لوقفاته ملفات الارشيف
بين الرجال الماجدين العواريف
طلق الحجاج وبهجة الجاروالضيف
واليا تكلم بكت الخصم تبكيت
ليا زاد هرج مكثرين الجدالي
واليوم مات ولا مفراً من الموت
وش يعمل الانسان لا فاته الفوت
واللي بكاه اليوم لو يرفع الصوت
كثر البكا ما رد موتى التوابيت
وياكم فقدنا من عزيزا وغالي
مات الذي يذكر بفعل الجمايل
اللي يطارونه جميع القبايل
والامر مثبت عندنا بالدلايل
ياللي عن المرحوم سلت وتقصيت
والافعال نثبتها بصدق المقالي
هذا وعندي كلمةً ياجماعة
يهل الوفاء والمرجلة والشجاعة
من بعد ابو غرم الله سمعاً وطاعة
انقولها من دون قرعة وتصويت
لبو سامي اللي يرتكي للثقالي
بوسامي الواعي طويل الذراعي
الوافي النادر حميد المساعي
اللي يحل المشكلة والنزاعي
واليا حضر تذهب جميع العفاريت
يدوس المخاطر كلها ما يبالي
هو راسنا المنصوب هو شيخنا اليوم
والعلم ذا بين الرجاجيل معلوم
والكل بقبوله مكلف وملزوم
واللي يعارض له قلوا له يابالفيت
قلوا له يشد ويعلن الاعتزالي
اقدم يبو سامي بعزم وعزيمة
ترا المهمة يابو سامي جسيمة
وانته ترا قد الامور العظيمة
وبحزة الشدات ما قد تواريت
ولا يحمل الاثقال غير الجمالي
حنا رجاجيلك في العسر واللين
ولا نخاف ولا نهاب المعادين
نجهز على الباغين وسط الميادين
مقلوتنا البلجيك ماهو نبابيت
ليا ثارت الهيجاء وقام القتالي
ابشر بنا في كل موقف ينومس
ارموزنا هم والجبر والخوامس
ولا تخاف اليوم ولا تعو مس
ما دام ربعك معك لن رحت ون جيت
رجالا عزايمهم تهد الجبالي
حن داعي البشرآن حماية الريع
اللي لنا الاخصام دايم خواضيع
واليا حضرنا ما تطول المواضيع
وافعالنا منها الاوادم مباهيت
هلاك الخصوم وملتجى كل جالي
واقول ياربعي المطاليق الاجواد
لابد من نبذ التباغظ والاحقاد
وامشوا على المنهاج وسلوم الاجداد
وتجنبوا درب العصاة الطواغيت
وسيروا على النهج السوي المثالي
والختم صلى الله على معلم الخير
محمد اللي جالنا بالتباشير
عد الحصى والرمل والوحش والطير
وعداد ما مرت حشود المواقيت
عداد النجوم وعد مبدا الهلالي
شعر : جندب المالكي
البارحة
البارحة وانا على اعلى المراقيب
ذاك الطويل اللي تروع هضابه
الشامخ اللي عسر بالحيل وتعيب
ماضن شخصاً غير شخصي رقابه
جيته وعديته عسير المناشيب
والذيب يعوي في محاني شعابه
واخذت لي ساعة وانا اجاوب الذيب
ذيباً واضنه يشتكي من صوابه
حتى تذكرت اخوتن لي واصاحيب
أهل الوفا والمرجلة والمهابة
ميدي هل الفزعات والعرف والطيب
قصدي بني عاصم شباب وشيابة
أهل القيم وأهل الشيم والتراحيب
ذباحة الباغي بيوم الحرابة
قيدومهم زيزوم واستاذ واديب
رشيد راع المرجلة والنجابة
قيدوم قوم وله في الراي تصويب
ومشيخينه من بداية شبابه
الوافي الضافي عريب المناسيب
ريف الفقارى والضعوف الغلابة
وازكى تحياتي لطب المصاويب
اهل الحسب واهل النسب واللبابة
محمد الوافي بعيد المحاضيب
اللي مشرع للمسايير بابه
وابو مهند مثله اليوم ماجيب
حراً نهار المعظلة يعتزابه
وابو سعود ابلا شكوكاً ولا ريب
الطيب خيم عند حظرة جنابه
وازكى تحياتي لشيخ اللواعيب
سعود بن حمدان ذيب الذيابة
راعي سلوم وقايماً بالمواجيب
واليا تنصاه الرفيق احتفابه
شاعر حكيم ويطرب الروح تطريب
واليا تمثل بالقصيد اعتنابه
واقول أنا يسعود يومني اغيب
ما غبت غير امن الزمان وصعابه
والغيبة اللي غبتها ودي اجيب
انكان تبغى للسوال الاجابة
امضيتها بين الحلق والمحاريب
ومرافق اهل العلم واهل الخطابة
واليوم جاي ولا عن الوضع تجنيب
غايب وتوه عايداً من غيابه
مثل الذي غرب عن الدار تغريب
ثماً رجع للموطن اللي نشابه
اذكر وفاكم دايماً يالاصاحيب
اتقول يربطني معاكم قرابة
لكن دنيانا تقص العراقيب
وتحارب المسلم كما حرب غابة
اليا اقبلت تصفى جميع المشاريب
واليا تولت كشرت بالنيابة
اتشيب اللي ما وصل فترة الشيب
وتحول القصر المشيد خرابة
حاولت اسايسها بكل الاساليب
لكنها ملعونةً ما تجابه
والوقت هذا ياطويل الاشانيب
لاشك والله معجبوني شبابه
الشاب ياتي يسحب الثوب تسحيب
ولا على جسمه مضيق ثيابه
ولا لبس له من لبوس الاجانيب
بنطال والبنطال كل الردابه
ثم قام يتمايل سوات الرعابيب
خايب ومتعلم علوم الخيابة
واللي مجنب منهج الدين تجنيب
لا و خسارة والده يوم جابه
ودك يصلب تارك الدين تصليب
ولا عليه ايقام حد الحرابة
واخص واستثني شباباً مناجيب
اهل الورع والصدق واهل الانابة
ثلة شباباً ما مشو سكة العيب
الحي منهم لا لمحته تهابه
والناس فيهم مخطي العلم ومصيب
واصابع ايدين الفتى ما تشابه
والنفس والشيطان وام العواقيب
عندي تشكل في الحقيقة عصابة
واللي نراه امن العبر والاعاجيب
شياً طبعياً ولابه وغرابة
ناساً مقاتيلاً وناساً مصاويب
في عالماً كلاً يشوف اظطرابه
واحترت اميز في وليد الانابيب
لاهوب من خندف ولا من شبابة
ومن الحتوف اقواي صارت معاطيب
واشكي من الويلات مشكي صبابة
مثل السجين اللي تعرض لتعذيب
اللي عليه امشددين الرقابة
وجروح قلبي عيت اتصح وتطيب
وازرى يعالجها خبير الطبابة
والارض من ما راح لي من ذواهيب
صارت بعيني مثل حجم الذبابة
والسر من بين الضلوع المحاديب
مكنون والمكنون محداً درابه
غير المهيمن عالم السر والغيب
هو عالماً بحوال قلبي ومابه
وانا من البشران كسابة الطيب
قوماً لنا وقت المواجيب جابة
اخصامنا يوم الملاقا مغاليب
يعني عذاب اللي براسه صلابة
واعداد مشراقاً من الشمس ومغيب
واعداد ماهلت مزون السحابة
صلو على اللي هذب الناس تهذيب
محمد اللي ناصروه الصحابة
قال الذي
قال الذي عنده للاشخاص تشخيص
واجرى على بعض الاوادم فحوصه
وملخصٍ حال الرجاجيل تلخيص
ومضمن اوصاف النشاما نصوصه
ما قصدي انغص على الناس تنغيص
بالقول هذا اللي كما حد خوصة
لكني ادري واعرف الذيب والنيص
وادري عن الديك الحمر هو صوصه
وانا لو املك للرجاجيل ترخيص
رخصت بالعليا لناس امخصوصة
حتى نقلص من هل الدون تقليص
والمذهب الوافي نحدد شخوصه
وان كان تحتاج العبارة لتنصيص
اخشى على الخاتم تناثر فصوصه
والعالم اللي بالمعاني مباخيص
تدري عن اعموم الكلام وخصوصه
وانصحك ياللي تجهل العوم والغيص
انصحك لا جيت البحر لا تغوصه
وان كان ما رصصت موترك ترصيص
حوص بك الموتر ثلاثين حوصة
واصبحت في دنياك من حيص في بيص
والوقت احاطت بك عصابة لصوصه
اقولها من جد ما هي تخاريص
والو ضع شايك والامور امخبوصة
اذلف وطس
اذلف وطس وورنا عرض الاكتاف
وان ما عجبك اشرب ولا هوب صافي
لنته من اجواداً ولنته من اشراف
يعني خسيس ودايم الدوم هافي
كنت احسب انك من بعيدين الاهداف
اثرك من اصحاب القلوب الضعافي
عساك ما تسلم من اسهوم الاصداف
وعشرين حجة ما تشوف العوافي
وتطوفك الدنيا بسبعين حذاف
وياخذ عليك الفقر سعي وطوافي
بخيل ومرابي وخاين وحلاف
وعند المعاهد منت يالنذل وافي
مجلسك ما طبه مسايير واضياف
وايديك مدنت للكرام الصحافي
ومن العذاراى فيك يا لهافي اوصاف
وشعاد لو نبدي جميع الخوافي
ما تصحب الا انذال واخباث واجلاف
سود الوجيه اهل العقول الخفافي
عوج الهروج اهل الخطا والتلقاف
واقدامهم بالسوء تمشي حوافي
وانا اصدقاية يسود الخافق اشراف
قوماً مواقفهم تحل الخلافي
اهل المكارم والملاحم والانصاف
اهل العطايا بالسنين العجافي
قوماً لهم شيمة وقيمة وميقاف
اهل البرانو والسيوف الرهافي
شجعان قوم وسلمهم سلم الاسلاف
اصحاب نهجاً ما دخله اختلافي
امثال ابو حاتم ذرا الحر لا خاف
اللي مقامه بين الاجواد ضافي
وابو فهد عن منهج الحق ما صاف
اللي على الباغين سماً زعافي
ولا انت قومك خالفو كل الاعراف
مافيكم احدن قد تسمى سنافي
واللاش لو يملك ملايين والاف
مانال مدح ولا لبيته ملافي
والعام يوم الفيت نايف ونواف
طلع حقيقتهم جهاز اكتشافي
اثر الرجال اشكال والوان واصناف
واللاش لسلوم النشاما منافي
ذا قول من يلعب على كل محراف
ويجيد بدع امعوسرات القوافي
قال الاستاذ
قال الاستاذ النبيغ البليغ الجهبذ
امبراطو ر الفحول الجها بذة
كم على يدي من اهل القصيد اتلمذ
واغلب الشعار عندي تلامذة
من يريد ايصير بين العرب شاعر فذ
يفتهم مملو عليه الاساتذة
اه من قلب ن من الهم كنه يحنذ
بيد حنا ذا توقد محا نذه
والدما غ امن التفا كير كنه يفلذ
بيد حدادا بفولاذ فالذه
والعناء يهل المكارم علي استحوذ
وانفتح للمعضلات الف نافذة
ابتغي في كل وجة طريق ومنفذ
لاهفا الهافي وضاقت منا فذه
وانا لاقررت شي ن لزوم ينفذ
ون حلفت يمين بتصير نافذة
والذي عايش وهو دايما متلذ ذ
كيف لو يبدي له الوقت ناجذه
والذي عن منهج الدين الاسلامي شذ
ماجزاه الا الجفاء والمنا بذة
كل واحد من كلامه يرد ويوخذ
والغبي لا زل محدن يواخذه
والكلام الزين بين الرجال امحبذ
واحتزم بالسيف لا صرت شاحذه
(مجاراة)
أول اقوالي من ابليس من يتعوّذ
حصنّه ربه وعانه وعوذه
قال الاستاذ الحريص البخيص المنقذ
الدرر ما جابها غير نوخذه
والمراجل قسمت واقتسمنا ما لذ
ما ملكها المالكي لامواخذه
والذي ما فيه لذه نجذه ينجذ
ما نحب الشين والزين ناخذه
واننا من همنا في هممنا نشحذ
واي زاد الجوع اذا زاد لذذه
من موايدنا النبيذ المحرم ينبذ
والحلال احلى وحنا نحبذه
دلنا تحبيذ دله يباريها الفذ
والذي ظهره يباري مفاخذه
شعر ذب وشعر ذاب وشعر ثالث بذ
الكبود المرهفات المفلذه
من عليها عض يا مالكي با الناجذ
يا عساها ساعة الضيق تنقذه
كم حديث كان للناس حوله ما خذ
لين جاه الترمذي ثم ترمذه
والتحيه للنبيغ البليغ الجهبذ
جهبذتنا جهبذت كل جهبذه
عبدالحميدالفهمي
(مجاراة )
قال ابوجاسم قليل الحيل مستنفذ
والمعاضل من رحات الزمن مستنفذه
والعدودالصافيه دلوهايستجبذ
واردين العد لدلوجابذه
ول ياوقت الشقى من بعد ماناخذ
من صروفك جوهرالعلم ناخذه
دام بعض الناس يحتال حيلة قنفذ
قلت وشلون ابتصير القنافذه
صارفكري من عضول الزمن متجذذ
كنهالابيدجزار جذذه
هقوتي من همتي بالمعالي تشحذ
عادتي واكره سلوم المشاحذه
والحظيظ اللي بلحم الكبد يتعذذ
وكل عظما يكسره ويتعذذه
والذي ينطق كلام الخطأ يتعوذ
خير مماقال ذكر المعوذه
عاشت الأيام دام الردي يتملمذ
مايجافي عن زمانا يملمذه
والغريق اللي بحاجه لفزعة منقذ
يلزم اللي يشرع البحر ينقذه
والجواب الحق مضمون مايتفذذ
والردي دايم علومه مفذذه
والكلام الزين غير الكلام المهتذ
والحقيقه ياهل العرف هكذه
عوض الكاشري
سلامٍ ازكى
سلامٍ ازكى من بخور العود
وازكى من اليشموم والكادي
سلام ينصى اخوي ابو فهود
مشكاى لامن حد ني حادى
اسمه مسجل في سجل الجود
ويعد عندي شيخ الاجوادي
بين النشاما دايماً معدود
وان غاب كلٍ عنه نشادي
حقايقٍ عندي عليها اشهود
اشهود من حاضر ومن بادي
عساك تحيا في هنا وسعود
وايام عمرك كلها اعيادي
واليوم اباعنز لك المردود
مثايلٍ هاضت من افوادي
البارحه والعالمين ارقود
اتقول بالاعماق وقادي
والقلب يابحر الصخا ملهود
اتقول ناشة سوط جلادي
واسبابها غدر الليال السود
اللي عليّ اسيوفها احدادي
مما جرى لي يا مفيد الفود
اعتفت حتى الشرب والزادي
واقول انا ياليت عندي ذود
احوف به من واد في وادي
احب انا الصحراء بليا احدود
واحب واعشق جوها الهادي
اخصوص لا هبت هبوب النود
والا ليا من دن رعادي
لا اشوف لا عابد ولا عبود
وافتك من عايد وعوادي
وابعد عن اهل الحقد والمنقود
امولعت نيران الاحقادي
ياجعل دار اهل الردى بسكود
يهوي بها والقوم هجادي
والوقت قيدني بغير اقيود
وامرار يتفنن في ازهادي
لا صار دخل الاجودي محدود
وش حيلتة في دفع الاقصادي
والرزق بيد الواحد المعبود
ماهو بيد احمود وحمادي
واشوف جفت يبن ابوي اعدود
تروي من اول كل ورادي
وان كان طق العود راس العود
لا تسمع النشرة من الرادي
و الختم صلى الله على المحمود
اللي بعثه الله لنا هادي
جندب المالكي
قال الذي
قال الذي في نظم الامثال دكتور
واليا قصد شكل قصيده خطوره
املك مع الشعار شهره وجمهور
جمهورا اقدر كثافة حضوره
لاقلت قولاً جا من احساس وشعور
وكلاً يعبر عن حقيقة شعوره
وابسند امثالي و شعري على الفور
على اجودياً طايلاتاً شبوره
سلاماً ازكى من رياحين وزهور
والذ من ذوب العسل في قدوره
يلفي على صقراً تسلسل من صقور
ابن القروم اهل العزوم الجسوره
بو حاتم اللي بين الاجواد مذكور
ابن الكرام اهل النفوس الوقوره
يا مسندي ورتني ايامي الجور
حتى استتدارت بي ثمانين دوره
دنياً لها ياخوك روغة وتغيور
دنياً تراها يالعديم امعثوره
اليا اقبلت شادت لنا دور وقصور
واليا ادبرت قامت علينا بثوره
لا كن ابشرح لك مواضيع وامور
واسرار قلباً با الضمير محشوره
للمجتمع نضره وانا انضر بناضور
وكلاً بناضوره يحدد سبوره
ومن العشاء يا خوك لا شقت النور
والقلب كنه في حلوق النموره
اتقول صايبني على الكبد صاطور
من يد جزاراً يقصب جزوره
بسباب اموراً تودع الحر معقور
وتشيب اللي تو تطلع ضفوره
احداً سعيداً في حياته ومسرور
واحداً بوقته ما تحقق سروره
والناس مختلفين غياب وحضور
واحدأً غيابه خير لك من حضوره
واكثر شباب اليوم بفجور وشرور
من شرب قاروره على لعب كوره
في مجتمعهم صايراً مالهم دور
ون سولفو صارت سوالف بزوره
والبيت لوزانه ستاير وديكور
ينهد لا صارت ضعيفه جسوره
واشوف لي ناساً سواليفهم عور
يا شين حظ اللي طلبهم مشوره
لو اضحكوله وابدو الراي والشور
ماهو محصلهم بوقت الضروره
وبعض العرب يسوى من الناس طابور
نسل الرجال اهل النفوس الغيوره
ويامسندي با الف بالقول وادور
واجنح بموضوعي مع اخر سطوره
ياحن قلبي حنت اتروس ماطور
ماطور جمسن موثقاتاً سيوره
على هنوفاً نورها يتبعه نور
سبحان من نور عليها بنوره
اشكي مفارقها من اسنين وشهور
اقيم بالطايف وهي في شروره
عنها ابعدوني خمة الزيف والزور
امبعدين انوار عن دار نوره
وجتك البيوت ومابها بيت مكسور
ابيوت شعراً يالشجيع امحكوره
من شاعراً شعره مع الناس مشهور
ياما التقط بفلاش الافكار صورة
قال من للشعر
قال من للشعر يهل الوفا متفرغ
طالما الساحة من الشعر فارغة
الذي يوحي لهذا الكلام ايبلغ
دامت اشموس الطواريق بازغة
احمد الله واشكره بالغ(ن) لي مبلغ
مبلغ(ن)بالعزم والجد بالغه
والحقيقة قبل نجمي يطل ويبزغ
والعرب تطلق علي اسم نابغة
والذي بيقول ما للكلام امسوغ
ما ذكرته صدق ماهو مبالغة
وان طغى الباطل وهيمن فلا زم يدمغ
بالدليل وحجة الحق دامغة
وحسافة كيف جلد الغضنفر يدبغ
الله انه لا يبقي لدابغه
والردي لو صار واصبح عظيم المبلغ
مع رداته ما تفيده مبا لغه
وانت يالي للمشاعر نويت اتدغغ
خل عنك الفبركة والمراوغة
واه من قلب(ن)يالاجواد كنه يلدغ
لدغة الرقطا بنابين لا دغة
والسبب فيما جرالي من ابو لغلغ
موذي العالم بصيحة لغا لغه
وانشد العراف قدام قولي يفرغ
منهو الي علم الببغا لغة
غير ياعود الثمانين بطل تصبغ
منت مخفي الشيب لوكنت صابغه
واعرف الشيطان بين الخلايق ينزغ
لين ذاك الود يصبح مدامغة
وافصح امن القول ذا يالاكارم وابلغ
الله انعامه على الخلق سابغة
بني مالك
قال الذي عنده للاحوال تحليل
ون هاض جاب المفردات الجزالي
حنا بني مالك رجال(ن) حلا حيل
اهل الشيم واهل القيم والمعالي
قوما(ن)لنا بين الرجاجيل تبجيل
ولنا المقام المعتبر والمثالي
الغانمين الحازمين المشاكيل
اهل السلوم امومنة كل جالي
تشهد لنا الهيجا وتشهد لنا الخيل
يوم احتدام المعترك والنزالي
والمعتدي دايم نحده على الويل
بالنيمسي ومصقلات السلالي
والضيف يلقا عندنا كل تكميل
والسكرية قبل صب الدلالي
وحنا مصابيح السرا لضلم الليل
بالعصر الاول والسنين التوالي
ما نارد الا صافيات المناهيل
واليا تكلمنا قطعنا الجدالي
وحنا الكرام امثقلين المعاديل
واهل الوفا كله من اول وتالي
واللاش لوتعطيه
قال الذي في بحر الامثا ل غواص
ونفوس خلق الله بحدسه فحصها
يا مال فرقى العين يابعض الاشخاص
ناس(ن)تهين انفوسها من لبصها
لا ثارت الغارات بصياح ورصاص
حاصو ولا صو من بداية حصصها
لو اخلص الوافي لهم كل الاخلا ص
جوه ابعلوم(ن)خافقه ماخرصها
والوقت لعزوم الرجاجيل مصاص
ياكم علوم(ن) بالفواجع خبصها
والذيب اشوفه داخل اشبوك واقفاص
وام الصياح اتحررت من قفصها
وصار النحاس منافس اللول والماص
وزادت على احلوق النشاما غصصها
لا قفت الايام بعلاج الاقراص
وقصت على اصحاب المطالب قصصها
قلنا بعالي الصوت لدان والقاص
وشلون بالله منتهزنا فرص

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين