آه من لاهبٍ ناره بجوفي تلظّى

لـ ، ، في عاصفة الحزم، آخر تحديث :

آه من لاهبٍ ناره بجوفي تلظّى
 فيه الاظلاع تحطبله ومنها يلاظي
 ودي عن كل خلق الله اصد واتفضّى
 وان عرضلي سفيهٍ قلت ماني بفاضي
 من وليف ان لمست ايده لزوم اتوضّى
 ماهو ليّه حلال ولا عليه اعتراضي
 غطّى حبّه اعيوبه لين قمت اتغضّى
 وكل عاشق لابد انه يعرف التغاضي
 وكل ماجيت سوقٍ ودي فيه اتقضّى
 سجتي به تنسيني جميع المقاضي
 لكن الوقت غرّر به ومعه يتقضّى
 غاب عني وعوّد لي ولاني براضي
 يحسبني على المقفين رجلي تمضّى
 والمقفي على وجهه بسبع الاراضي

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر