شكواي لله - وليد السفياني

شكواي لله ومالغيره بشتكي
دام البشر صاروا رديين الأطباع
احدن يماشيك ويسعدك منه الحكي
واحدن ماتماشيه ولاتبي لصوته سماع
واحدن تخاويه وعليه بالشدايد ترتكي
واحدن تخاويه وخوته كلها ضياع
احدن لوماتشوفه تبكي بكي
واحدن لاشفته يجيك ضيقه وصداع
الناس أجناس وخلك انت ذكي
ماشي حسين الطبع وإعطيه إنطباع
إن مخوتك له أبد ماتتركي
وإن مخوتك له لذاته مابها أطماع
خاوي الرجال اللي صيتها يبدابه الحكي
وخلك من اللي خوتهم كلها ضياع
 
وليد السفياني.
© 2022 - موقع الشعر