وكفانا أنا عشاق

لـ ، ، بواسطة ربيع قطب، في غير مُحدد

وكفانا أنا عشاق
 القلب تساقط بين الألوان
 بين اللون الأسود 
 وكذا اللون الأحمر
 لايوجد بينهما لون آخر
 لايوجد بينهما إلا قلبى
 يتستر عن مرأى الناس
 ويراقص دود الأرض
 ويقطر دمع الدم
 * * *
 وسلمت لى ياأيتها المحبوبة فى الألوان 
 يا من تمشين مبرجة تختالين 
 بجنازة أولادك
 وخطاك مباركة
 * * *
 في قلبي أنت تكونين
 أضلاعي أرجوحة
 لكن قلبي موجوع
 قولي ما فائدة لوجودك في قلب موجع؟
 * * *
 لن أمضى عنك بعيد
 سأضم إلى خبزي النار
 وسأحسو حصوا في كوب الماء
 وسأحسوا الملح
 حتى إن خنت حبي
 وأرى غيري يتأبطك
 فانا رجل صوفي
 لا يعرف غير مقام الحب
 فالروح موحدة في طهر الأقداس
 زوري بيته
 خوني قلبي
 خونيني
 فانا مثل الفقراء
 لا نعرف غير مقام الحب
 حتى والخنجر في الأحشاء
 مذ قيس الأول
 حتى قيس الأوسط
 حتى قيس ال 0000
 منا من مات شهيدا
 منا من كان أقل
 خرق القلب
 ليعلق صورتك الفتانة في
 جدران القلب
 منا من يسأل حيرانا
 ليلى خانت كل الآمال برغم براءتنا
 وبرغم لهيب الشوق
 منا من جن 
 لكنا ما زلنا عشاق
 وكفانا الحب

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر