عَلِّلْ فُؤادَكَ بالتَّصَبُّرِ
 يا فَتَى
 ما هلَكَ الفرعوْنُ
 لا لا ،،،
 بل نَجَا
 فرعون ذاب فينا
 صرنا نحن الفراعين
 صار الفراعينُ
 في المدائنِ و القُرى
 صرنا نُنْصتُ للأخرسِ
 و يقودُنا في الميادينِ العَمَى
 قُلْنا ثُرْنا على الفرعون
 فهل يرى الثّوّارُ اليومَ ما جَرَى
 دمُنا على الاسفلت
 على جُدُر المساجد و المصانع
 دَمُنَا يسقي الثّرى
 لا ردّ ربّي فرعونًا قَضَى
 ربّاه... رُحماكَ
 مَنْ لِبِنتٍ يتّموها ؟
 مَنْ لطفلٍ كَمِ بكَى؟
 من للمسلمين الهائمين
 هل ...كُتِبَ عليهم الشّقا ؟؟
 هل كتب عليهم الإذعان
 للطغاة مهما كانوا ؟
 و إن ثاروا على الطغيان
 صاروا فِتْيَةً يتقاسمونَ القتْلَ
 ها هُناكَ و هاهُنا
 لو شاء ربّك ما فعلوه
 فعَلِّلْ فُؤادَكَ بالتَّصَبُّرِ
 يا فَتَى

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين