نظرة عشيق - صالح المنتشري

لبيه لبيه يا من شب قلبي حريق
لبيه لبيه لو هي خلف بيبانها
من عقب ما شفت صورتها عجزت استفيق
واعلنت حبي لها لو يصعب اعلانها
امسيت في حبها يا خوي كني غريق
أحاول امسك بقشتها وعيدانها
لمحت في عينهااليمنى شتات وبريق
ولمحت في عينها اليسرى من اشجانها
اسنانها لوول ،ولا النحر فيه العقيق
والموت لو ترتفع عينك على اجفانها
لو تشرب (الما)تشوفه في نحرها يريق
وتشوف دمها وهو يجري بشريانها
وان سلهمت بالعيون وفكرت بالعميق
تعض شفه تقول التوت ب اسنانها
في فمها طعم ما يشبه له الا الرحيق
والموت لامن حكت وتحرك السانها
في طيبها من انوثتها ، وملبس انيق
ياحظ من هو لها من بد خلانها
استغفر الله جمال الوجه نور الطريق
لو مرت بديرة(ن) تخضّر وديانها
اللي انسجن كل واسع في عيونه يضيق
إلا انا الروح تتبع خلف سجانها
في ذمتي ما كذب من قال نظرة عشيق
تدمّر القلب لك ويثور دخانها
انا ادري ان الوثاق اللي ربطني وثيق
وايقنت بان الحياة بظل سلطانها
وانا ادري ان دونها ربع ومحب ورفيق
ومن دونها وقفة(ن) لعيال عمانها
.
.
.
 
 
صالح المنتشري ( ابو حسام ) 7 / 4 / 1434ه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر