ياصبر صبري وعن ظروفي تملّيت
والشوق جمّر في ضلوع ٍنحايف
مبطي وانا شوقي تزايد وخفّيت
ياقف شعر جسمي وأردّ الحسايف
اللي تحايل بيننا حين لدّيت
داره بعيده والمراويح طايف
شدّيت قلب ٍ شاقها يوم شدّيت
حبّه تهادى بالعروق وتسايف
شمّ المطر لاقبل مزونه تناشيت
تجذب عطوره غير بين الولايف
إسبر عيون المنتظر مالها بيت
يحتار دمعه فوق خدّه نوايف
شفني مريض ٍ وان ذكرتك تشافيت
ضحكي علا والروح تسلى مصايف
خيّطت لك من كفّي اليا تمشّيت
حرير ياقى لا تواجعت عايف
أخفيت جرح ٍ طال لله تشكّيت
والعين يذرف دمعها بالمضايف
خانت تعابيري حروفي وقفّيت
ممشا ً يسوده ليلها اعيون خايف
خايف زمان ٍ ضامني ما تعشّيت
من قطفة المحبوب يوم الزوايف
فاحت معاميله نهار وتقهويت
علّ وعسى محبوبتي لي طوايف
قصّة تعلّة روميو به وجوليت
وأحلى من افراح اللقى بالصدايف

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر